أزيد من 60 ألف مكتتب في "عدل 2 " اختاروا المواقع

أزيد من 60 ألف مكتتب في "عدل 2 " اختاروا المواقع

الوكالة تصحح رسالة الرد على الموقع الالكتروني
أزيد من 60 ألف مكتتب في "عدل 2 " اختاروا المواقع
تمكن أكثر من 60 ألف مكتتب في برنامج البيع بالإيجار "عدل" لسنة 2013 من القيام باختيار المواقع السكنية إلى غاية الساعة 11 سا صباحا ليوم امس، حسبما أفاد به مسؤول بوزارة السكن والعمران والمدينة.
وتم تسجيل هذا العدد بالرغم من الإقبال المكثف على زيارة الموقع الالكتروني الذي خصصته الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره لهذه العملية، حسب تصريحات المكلف بالإعلام بالوزارة أحمد مدني.
وسجل الموقع الالكتروني المخصص لاختيار المواقع منذ إطلاقه على الساعة الثامنة من مساء الاثنين، أزيد من 5ر7 مليون زيارة بحلول الساعة 9 من صباح يوم الثلاثاء ليقفز هذا الرقم إلى 15 مليون زيارة منتصف اليوم الأربعاء.
وتسبب هذا "التهافت غير العادي" في عرقلة دخول المكتتبين المعنيين إلى الموقع لكن بدون حصول تعطلات تقنية أو انقطاع في عملية اختيار المواقع، حسب نفس المصدر.
وأشار مدني في نفس السياق إلى تسجيل "عدة محاولات يائسة لاختراق الموقع وتعطيل العملية" مضيفا انه "تم التصدي لجميع هذه المحاولات بفضل جهود خلية الإعلام الآلي لوكالة عدل".
وتشمل عملية الاختيار في مرحلة أولى 129 ألف مكتتب عبر مختلف ولايات الوطن من بينهم 40 ألف مكتتب في العاصمة.
وقامت الوكالة ابتدءا من مساء أول أمس بتصحيح رسالة الرد التي يجدها المكتتب في الموقع الالكتروني إذا لم يكن معنيا بعملية الاختيار.
ويقوم الموقع حاليا بالرد بعبارة "لم تتم برمجتكم لاختيار المواقع. سيتم ذلك لاحقا" بدلا من عبارة "رقم التسجيل أو كلمة المرور خاطئة" والتي خلقت إلتباسا لدى المكتتبين.
ويبقى الموقع الالكتروني مفتوحا إلى غاية اختيار جميع المكتتبين المعنيين لمواقعهم.
ودعا المسؤول بوزارة السكن المكتتبين غير المعنيين بالعملية كحاملي الأرقام التسلسلية التي تفوق 40.000 في العاصمة، لتفادي ولوج الموقع الالكتروني مؤكدا أنه "لا داعي لذلك حيث ستتم برمجتهم على دفعات ضمن عمليات الاختيار المقبلة".
وبخصوص المكتتبين الذين ضيعوا كلمات المرور بولاية الجزائر، قامت وكالة عدل بتخصيص مكتتب لاسترجاعها على مستوى مركب 5 جويلية الاولمبي.
م.ب

تاريخ النشر الأربعاء 28 كانون الأول (ديسمبر) 2016

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المفكر أحمد دلباني لـ"الجزائر الجديدة": الكتابة 

ثمة في الأفق الزماني القلق تيمة قارة في الفكر الغربي المعاصر، خاصة بعد العصر التأويلي الذي دشنه الفيلسوف 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس