نجمة أريدو تهنىء المنتخب الوطني بعد تأهله لمونديال 2014

نجمة أريدو تهنىء المنتخب الوطني بعد تأهله لمونديال 2014

تتقدم نجمة أريدو الراعي الرسمي للفريق الوطني والاتحاد الجزائري لكرة القدم، بتهانيها الحارة للخضر بعد الفوز التاريخي والمستحق للفريق الوطني لكرة القدم أمام منتخب بوركينافاسو وتأهله بجدارة لكأس العالم 2014. وأكد المدير العام لنجمة جوزف جد من ملعب مصطفى تشاكر حيث تابع اللقاء بقوله "إنني أعيش على غرار الملايين من الجزائريين، في 19 نوفمبر 2013، ما عشناه في 18 نوفمبر 2009. بهذا الفوز التاريخي يهدي الخضر للجزائر ثاني تأهل على التوالي لكأس العالم لدورتي 2014 و2010 بعد طبعتي 1986 و1982".
وأضاف بقوله "هذا الشعب الجزائري الفخور، والمتواضع والذي يبقى دوما واقفا، يستحق هذا الفوز الباهر، والتاريخي والكبير، وأود أن أشكر اللاعبين، والناخب الوطني، والطاقم الفني وكذا الإتحاد الجزائري لكرة القدم، على رأسه محمد روراوة، على هذا الإنجاز التاريخي. كما وقفت نجمة إلى جانب الخضر في سنة 2010، ستقف أريدو إلى جانبهم في 2014 وما بعدها ونحن فخورون بمرافقة أبطالنا في ملحمتهم الكروية الجميلة في كأس العالم 2014 بالبرازيل".
وختم جد بقوله "نجمة أريدو تأبى إلا أن تقاسم الجزائريين أفراحهم وتهديهم ومضة جديدة بمشاركة النجم العالمي لكرة القدم ميسي ".
وللإحتفال بهذا الانتصار، أطلقت نجمة أريدو حملة اتصالية واسعةلتهنئة الخضر، عبر كل الوسائل الإعلامية (التلفزة والإذاعة، والصحافة المكتوبة والإلكترونية والملصقات).
وتضم هذه الحملة ومضة "معاك يالخضرا" مع ليونيل ميسي، سفير علامة أريدو، وومضة ثانية تم بثها لأول مرة بمشاركة أسطورة كرة القدم ميسي، مرددا باللهجة الجزائرية "أريدو ديما معاكم"، بعد تبادل جميل للكرة مع بطلين من الفريق الوطني، وهما سفير تايدر وفوزي غولام.
كانت نجمة أريدو دوما حاضرة خلال الأدوار التصفوية، إلى جانب الخضر الذين لازالوا يرفعون الألوان الوطنية عاليا في أكبر المحافل الرياضية العالمية.
كما تفتخر نجمة أريدو بمقاسمة الجزائريين أفراحهم وتؤكد دعمها الثابت والتزامها اللامشروط اتجاه كرة القدم الجزائري.
زينـة.ب

تاريخ النشر الأربعاء 20 تشرين الثاني (نوفمبر) 2013

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس