ولاية تيارت تباشر انجاز مشاريع سلال

ولاية تيارت تباشر انجاز مشاريع سلال

خلال كلمته التي ألقاها أمام الهيئتين الإدارية والمنتخبة بمناسبة إنعقاد الدورة العادية الثانية للمجلس الشعبي الولائي التي إنطلقت أشغالها مؤخرا .أكد والي الولاية أنه بخصوص قطاع السكن وجه لها مخصص مالي يشمل ثلاثة (03) عمليات بمبلغ 12 مليار و200 مليون دينار تتمثل في إنجاز 3000 سكن عمومــي إيجــــاري ، بالإضافة إلى عمليات التحسين الحضري عبر بلديات الولايـــة والتهيئة العامة للمواقع الموجهة لإحتضان برامج السكن والتجهيــزات العموميــة .
من جهة أخرى استفاد قطاع الفلاحة من ثلاثة (03) عمليات بمبلغ 01 مليار و100 مليون دينار و هي تزويد السكان
بالكهرباء الفلاحيـة لمسافـــة 250 كلم وفتح المسالك الفلاحية لمسافــة 250 كلم ناهيك عن برنامــج خـــاص لمكافحــة التصحــــر . قطاع الطاقة و المناجم شمل (02) عمليتين بمبلغ 01 مليار و 180 مليون دينار و هما ، إنجاز برنامج كهرباء الريفية لمسافة 200 كلم و ربط التجمعات السكانية لمناطق لعين القطا بونوال و سيدي اعمر بشبكة الغاز الطبيعي لفائدة 950 مسكن . كما تم تسجيل 04 عمليات لقطاع الـــــري بمخصص مالي تجاوز 03 مليار لتدعيم التوصيل بالمياه الصالحة للشرب لبلديات فرندة ، عين كرمس ، مدريسة ، مادنة ، سيدي عبد الرحمن والرصفة إنطلاقا من منبع الشط الشرقي ، تدعيم طاقات التخزين والتوصيل بالمياه الصالحة للشرب بتيارت السوقر ، فرندة و قصر الشلالة ، تدعيم التوصيل بالمياه الصالحة للشرب لمراكز سيدي بختي ، سيدي علي ملال الصافح ، قرطوفة ، تيدة , الخربة , العبادلة ، سيدي ساعد والسوقر و إتمام عمليات بإنجاز 06 حواجز مائية بمناطق التحت واد الفرجة ، بوجعران ، سيدي سعيد وواد مكناس . أما قطاع الأشغال العمومية فشمل (07) عمليات تتمثل في تقوية الطريق الوطني رقم 40 على مسافة 18 كلم ، انجاز (03) محولات بالطريق الاجتنابي الجنوبي الشرقي لمدينة تيارت ، تقوية الطريق الطريق الوطني رقم 90 على مسافة 50 كلم
من تيارت الى حدود ولاية سعيدة ، اعادة تأهيل وترميم طرق بلدية على مسافة 50 كلم ، إعادة تقييم عمليات تتعلق بانجاز ثلاثة تقسيميات اقليمية للأشغال العمومية لمغيلة ، حمادية و واد ليلي ، تأهيل الطريق الولائي رقم 09 على مسافة 50 كلم و بتقوية مدرج مطار عبد الحفيظ بوصوف بعين بوشقيف بعدما خصص لها مبلغ يفوق 4 ملايير دينار . و بخصوص قطاع التربية الوطنية سيتم إنجاز عدد من العمليات تتمثل في دراسة وانجاز وتجهيز (02) مجمعيين مدرسيين ، دراسة وانجاز وتجهيز (50) قاعة مدرسية توسعة ، دراسة وانجاز لـ (05) مطاعم مدرسية ، دراسة وانجاز وتجهيز (02) مدرستين أساسيتين ، دراسة وانجاز وتجهيز (02) ثانويتين بمبلغ يفوق 1 مليار دينار أما قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة هو الآخر إستفاد ضمن هذا البرنامج التكميلي من 01 مليار و 600 مليون دينار هي تهيئة المنطقة الصناعية بتيارت ، تهيئة منطقة النشاطات بالسوقر ، تهيئة منطقة النشاطات بعين الذهب أما قطاع التكوين المهني يشمل (04) عمليات بمبلغ 569 مليون دينار جزائري ، و انجاز وتجهيز معهد التعليم المهني صنف 1000 بــ300 سرير ، اعادة تقييم العملية الخاصة بدراسة المطابقة لإنجاز وتجهيز المعهد الوطني المتخصص في التكوين المهني بالسوقر ، إتمام العملية الخاصة بانجاز وتجهيز
داخلية بقدرة 60 سرير ببلدية زمالة الامير عبد القادر و كذا الخاصة بدراسة وتجهيز مراكز التكوين المهني بعين كرمس ، فرندة وتيارت . و إستفاد قطاع التعليم العالي من ذات البرنامج من (02) عمليتين بمبلغ 700مليون دينار جزائري ، و هما أولا , انجاز 1000 مقعد بيداغوجي بقصر الشلالة ، انجاز اقامة جامعية بقدرة 500 سرير بقصر الشلالة . و بخصوص قطاع الشبيبة والرياضة فإستفاد من مشروع إجاز قــاعة متعددة الريــــاضــات ، و 15 أرضية ملعب بالعشب الاصطناعي عبر بلديات الولاية بعد توجيه مبلغ 240 مليون دينار، كما سيتم دراسة وانجاز وتجهيز مركز لفرز النفايات بتيارت في إطار قطاع البيئة . و دراسة وانجاز وتجهيز مركز للاعلام والتوجيه السياحي لبلديتي سيدي الحسني وفرندة في إطار قطاع السياحة و الصناعة التقليدية أما قطاع النقل , انجاز وتجهيز محطة برية لنقل المسافرين من صنف " ب " بتيارت . أما قطاع التجارة ، سيتم اعادة تأهيل ثلاثة أسواق مغطاة بتيارت الرحوية وقصر الشلالة بقطاع التجارة بالإضافة إلى دراسة وانجاز وتجهيز وحدة للحماية المدنية بقصر الشلالة و من جهتها برامج المخططات البلدية للتنمية إستفادت من مبلغ تجاوز 1 مليار و 500 مليون سنتيم.
تيارت : أمين

تاريخ النشر السبت 31 آب (أغسطس) 2013

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس