مشاركة أكثر من 80 شاب وشابة باللقاء الوطني لأدب الشباب

مشاركة أكثر من 80 شاب وشابة باللقاء الوطني لأدب الشباب

ينظم ديوان مؤسسات الشباب لولاية سطيف بالتنسيق مع جمعية الإعلام والاتصال في الوسط الشباني من 27 ديسمبر إلى الفاتح من جانفي المقبل اللقاء الوطني لأدب الشباب تحت شعار "الأعمال الأدبية وسيلة لمحاربة الآفات الاجتماعية ". يشارك في اللقاء الوطني لأدب الشباب أكثر من 80 شاب وشابة من 25 ولاية "سطيف، وهران، جيجل، ميلة، وادي سوف، قالمة، قسنطينة، سوق أهراس، البليدة، الجلفة، بجاية، تيبازة، تلمسان، سكيكيدة، الطارف، خنشلة، سيدي بلعباس، بومرداس، باتنة، بسكرة، عنابة، تبسة، الأغواط، سعيدة، أدرار ".
من المتأهلين من التصفيات المحلية المنظمة بكل ولاية التي شاركت فيها المواهب الشابة الناشطة بمؤسسات الشباب، المؤسسات التعليمية والتكوينية والحركة الجمعوية والشباب الحر في الشعر الفصيح، الشعر الملحون، القصة والرواية، الذين تترواح أعمارهم ما بين 18 و30 سنة، في
مواضيع التحسيس والوقاية من الظواهر السلبية للحد من خطورة الآفات الاجتماعية بمختلف أشكالها في أوساط الشباب، وهذا حتى تلعب الأعمال الأدبية دورها في التحسيس من مختلف الآفات الاجتماعية حسب ما أكده مدير ديوان مؤسسات الشباب السيد عادل تجار، وعلى هامش التظاهرة تم تسطير برنامج ترفيهي وسياحي يتمثل في سهرات فنية على مستوى إقامة الوفود من تنشيط الفرق الموسيقية لمؤسسات الشباب، ورحلات سياحية ترفيهية للمناطق السياحية بالولاية.
ويهدف هذا اللقاء إلى التعريف بمختلف الأنشطة، تنمية القدرات الفنية لدى الشباب، تنشيط الشباب وإعطائه فرصة للاحتكاك وتبادل الخبرات، خلق فضاء للتنافس الأدبي وإعطاء الشباب فرصة لتنمية مواهبه واكتشافهم، وجعل الأعمال الأدبية وسيلة إعلامية للتحسيس والوقاية من الظواهر السلبية والأفات الاجتماعية.
زينـة.ب

تاريخ النشر الاثنين 22 كانون الأول (ديسمبر) 2014

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس