بنك CPA يمنح قروضا بـ 270 مليون لشراء سيارات هيونداي “الجزائرية”

بنك CPA يمنح قروضا بـ 270 مليون لشراء سيارات هيونداي “الجزائرية”

بنك CPA يمنح قروضا بـ 270 مليون لشراء سيارات هيونداي “الجزائرية”

سيشرع القرض الشعبي الجزائري في تمويل شراء سيارات هيونداي المصنعة محليا في إطار القرض الاستهلاكي الموجه للخواص من أجل إقتناء سيارات، ويصل حجم التمويل إلى غاية 270 مليون سنتيم.

وبموجب الإتفاق الموقع بين القرض الشعبي الجزائري ومجمع طحكوت المسؤول عن تجميع وتركيب سيارات هيونداي بتيارت سيمنح القرض الشعبي الجزائري قروضا يمكن أن تصل الى غاية 90 بالمائة من سعر السيارات، وسيتم احتساب نسبة فائدة تبلغ 8 بالمائة (دون احتساب الرسوم) على مبلغ القرض مع اجال سداد تتراوح ما بين 12 شهرا (سنة) و 60 شهرا (5 سنوات)، حسب إمكانيات السداد للمقترض مع تحديد العمر عند 70 سنة .

وأكد عمر بودياب مدير البنك خلال حفل التوقيع مع محي الدين طحكوت مالك مجمع طحكوت أن “موجه لكل الخواص الذين لديهم سنة عمل بما فيهم المتعاقدون”.

وسيتم تخصيص هذا القرض لتمويل شراء ثمانية (8) اصناف من سيارات هيونداي، ويتعلق الأمر بـ ” اي 10 و اي 20 و اي 30 و اي 40 و اكسنت ار بي و تكسون و كريتا و سانتا في” و التي سيتم تسويقها كلها خلال 15 يوما.

للإشارة، فإنه تم تدشين مصنع تجميع وتركيب سيارات هيونداي بتيارت شهر اكتوبر الماضي بطاقة انتاجية تبلغ 60 الف وحدة بالنسبة للسنة الأولى من النشاط لتنتقل إلى 100 الف وحدة سنويا ابتداء من السنة الثانية من الإنتاج.

وتعد هذه الإتفاقية الثانية من نوعها، بعد توقيع البنك الوطني الجزائري ب اتفاقية مماثلة مع مجمع طحطوت سيمنح من خلالها هذا البنك العمومي قروضا يمكن ان تصل الى غاية 70 بالمائة من قيمة السيارات مع نسبة فائدة تقدر ب5ر8 بالمائة و فترة سداد قصوى تبلغ خمس سنوات.

تاريخ النشر الجمعة 18 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس