تحرك للأفافاس لإعادة بعث مبادرة الإجماع

تحرك للأفافاس لإعادة بعث مبادرة الإجماع

باشر سلسلة لقاءات سياسية جديدة
تحرك للأفافاس لإعادة بعث مبادرة الإجماع

م. بوالوارت
باشرت الهيئة الرئاسية لحزب جبهة القوى الاشتراكية ، سلسلة لقاءاتها بقادة الأحزاب السياسية لغرض إعادة بعث مشروع الإجماع الوطني المجمد منذ السنة الماضية ، موازاة مع تكثيف الخطابات الداعية لهذا المسعى سواء على مستوى قيادة الحزب أو كتلته في المجلس الشعبي الوطني،حول إعادة بعث مبادرة الاجتماع الوطني والتمسك بها، واعتبارها بمثابة الحل الوحيد للخروج من الأزمة المتعددة الأوجه التي تمر بها البلاد منذ مدة.
حاول الأفافاس دائما إعطاء انطباع عن عدم التراجع عن مبادرة الإجماع أو حتى عدم تجميدها بعد سلسلة من المشاورات مع قادة مختلف مكونات المنظومة الحزبية قبل وفاة مؤسس الحزب ، الزعيم حسين أيت أحمد ، وكان ذات المشروع في بادئ الآمر قد حظي بدعم وتأييد مجموعة من الأحزاب خاصة منها المحسوبة على السلطة، كالأرندي والافلان ، قبل أن يتراجعا عن مواقفهما ، بينما تحفظت بعض الأحزاب عن هذا المشروع ورفضته أحزاب تنسيقية الانتقال الديمقراطي منذ البداية، واعتبرته مستنسخا عن مشروع الانتقال الديمقراطي المتمخض عن مؤتمر مزفران 1 للمعارضة المنعقد في العاشر جوان 2014، ورفضت التعاطي مع الدعوات التي وجهتها لها قيادة الأفافاس آنذاك بقيادة السكرتير الأول، محمد نبو.
لكن رفض قوى المعارضة لهذه المبادرة وتراجع مساندة الموالاة لها ورحيل الرئيس الشرفي لجبهة القوى الاشتراكية حسين ايت احمد خلق ارتباكا وقطع بصيص الأمل حول نجاح هذا المسعى، وادخل هذا الأخير في خانة المبادرات التي ولدت ميتة ،حيث توقفت التحركات في هذا الاتجاه لمدة تجاوزت سنة ، لكن الرغبة عادت مجددا للقيادة الحالية لبعث المشروع بعد التجميد التلقائي له على أمل أن يحظى هذه المرة بمباركة ودعم مكونات المشهد الحزبي، وعلى وجه الخصوص الأحزاب المحسوبة على التيار الإسلامي. وسعيا في افتكاك دعم هذا التيار وجس نبضه من جهة ، أطلقت قيادة حزب الدا الحسين نهاية الأسبوع الماضي سلسلة من اللقاءات مع زعماء بعض الأحزاب السياسية وبرمجت في أجندتها مختلف الفعاليات الحزبية الممثلة للتيارات الإسلامية والوطنية والديمقراطية، وكانت البداية بلقاء رئيس جبهة التغيير، عبد المجيد مناصرة.
وذكرت مصادر من الأفافاس لـ " الجزائر الجديدة"، إن الأمين الوطني الأول، عبد المالك بوشافع ، قد شرح لمستضيفه مناصرة أهداف مبادرة الإجماع الوطني ومدى الحاجة الإجماع خاصة في الظرف الراهن والغرض من إعادة بعث المبادرة من جديد.وحسب نفس المصادر فان رئيس جبهة التغيير قد ثمن هذا المسعى على آمل آن يكلل بالنجاح، ورحب بكل المبادرات التي ترمي إلى الخروج من الأزمة التي تمر بها البلاد على مختلف الأصعدة، وابقي على باب المشاورات مفتوحا أمام قيادة جبهة القوى الاشتراكية إلى غاية إنضاج المبادرة واتضاح معالمها. في نفس السياق، تحدثت المصادر ذاتها عن لقاء سيجمع بين مسؤول الأفافاس وقيادة حركة البناء الوطني يوم غد، لنفس الغرض طمعا في إقناع هذه الأخيرة، بالانخراط في مبادرة الإجماع الوطني والعمل على الدفع نحو بلورتها بمساهمة كل التشكيلات الحزبية التي ترغب في إيجاد حلول للازمة الراهنة التي تمر بها البلاد.
م. بوالوارت

تاريخ النشر السبت 26 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس