النواب في عطلة بعد تمرير أهم القوانين !

النواب في عطلة بعد تمرير أهم القوانين !

جلسة فارغة طرح الأسئلة الشفوية وولد خليفة مستاء
النواب في عطلة بعد تمرير أهم القوانين !

م. بوالوارت
ظهر رئيس المجلس الشعبي الوطني ، محمد العربي ولد خليفة، في غاية الاستياء من خلو قاعة الجلسات من النواب ، أول أمس ، خلال الجلسة العلنية المخصصة لطرح الأسئلة الشفوية على أعضاء الحكومة ، ما أعطى الانطباع أن العهدة التشريعية الحالية قد فضل النواب اختتامها قبل اجلها المحددة بأسابيع قليلة ، رغم الإجراءات التي دخلت على تنظيم المجلس والتي تقر عقوبات على النواب المتغيبين ، إذ فضل هؤلاء ضربها عرض الحائط بعد تمرير أهم مشاريع القوانين خاصة قانوني المالية والتقاعد.
لم يول ممثلي الشعب في هيئة ولد خليفة أي اهتمام لجلسة أول أمس، حيث كانت قاعة الجلسات ، خاوية تماما من النواب من كل الكتل، واقتصر الحضور على أصحاب الأسئلة الشفوية وبعض مرافقيهم، بتعداد لا يفوق عشرين نائبا على أقصى تقدير، خلو قاعة الجلسات أرقت ولد خليفة الذي لم يكن يتوقع ذلك، ولم يجد مبررا يمكنه من الاقتناع بهذه الغيابات التي لم وان حصلت بهذا الحجم بالغرفة البرلمانية السفلى، وإلا لكانت إدارة المجلس قد ألغت الجلسة، ما يطرح عديد التساؤلات بشان تلك الغيابات غير المسبوقة للنواب؟، فإذا كانت في اغلب الجلسات السابقة قد اقتصرت على غياب نواب الموالاة وبدرجة اقل ممثلي المعارضة، فان الجلسة المذكورة كانت مخالفة لسابقاتها، حيث كانت قاعة الجلسات خاوية على عروشها من نواب كل الكتل دون استثناء، ما يفهم من ذلك أن الجلسات المتبقية من عمر العهدة التشريعية الجارية عديمة الجدوى، ولا شيء ينتظر منها، خاصة وان كل مشاريع القوانين ذات الأهمية البالغة المبرمجة قد تمت مناقشتها والمصادقة عليها، ولم يتبق سوى قانوني الصحة وقانون تسوية الميزانية لسنة 2014، الذي سيعرض على النواب لمناقشته في 13 من الشهر الجاري ثم التصويت عليه ، ومن المتوقع أن تكون جلسة مناقشة هذا المشروع مشابهة لجلسة أول أمس ، على اعتبار أن هذا الأخير يتضمن ميزانية 2014 ، لذلك لا يرى النواب ضرورة حضورهم لجلسة مناقشته . وكانت جلسة أول المخصصة لطرح الأسئلة الشفوية على أعضاء الحكومة قد استهدفت كل من، الوزير الأول ووزيرة التربية الوطنية ووزيرة البريد وتكنولوجيات الاعلام والاتصال.
م. بوالوارت

تاريخ النشر الجمعة 2 كانون الأول (ديسمبر) 2016

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس