أشهر خرافات المرأة الحامل

أشهر خرافات المرأة الحامل

النوم على الظهر والأطعمة المالحة..
أشهر خرافات المرأة الحامل

عندما تعلم المرأة أنها أصبحت حاملا تغمرها السعادة والفرح، فقد يكون ذلك من أكثر وأحب الأخبار التي يمكن أن تطرأ على مسامعها على الإطلاق، وبمجرد أن تعرف بذلك تبدأ الخرافات تسيطر على ذهنها، والتي ترسخت نتيجة التجارب السابقة أو حكايات الأهل والأقارب، وتكون في مجملها أفكارا مغلوطة، ولا تمس الواقع العلمي والصحي في شيء، فالتطور العلمي الموجود حاليا أدق من أية خرافات توارثتها الأجيال عبر العصور.
نشرت صحيفة “تايمز أوف إنديا” الهندية، تقريرا يبرز مجموعة الخرافات التي تصدقها المرأة أثناء الحمل، والتي يجب عليها أن تتجنبها، ومن أهمها أنه إذا كان شكل البطن والمعدة للأعلى فهي تحمل ذكرا، وإذا كان شكل البطن للأسفل فالحمل أنثى، وهذا الموروث يعتبر خاطئا بحسب رأي الخبراء، لأن حجم وشكل البطن يرجع إلى حجم العضلات وهيكل الجسم، كذلك كمية الدهون الموجودة حول بطن الحامل، كذلك تشيع خرافة أنه عند رغبة المرأة في تناول الأطعمة المالحة فهذا معناه أنها ستنجب ولدا، بينما الميل إلى تناول الأطعمة الحلوة معناه أن المرأة ستنجب بنتا، في حين أن الأبحاث أظهرت عدم وجود علاقة بين نوع الطعام وتحديد جنس الطفل.
وأضاف التقرير: من أبرز الأساطير التي تسيطر على المرأة الحامل فكرة الخاتم، فهي تعد من الأساطير الطريفة، حيث يتم ربط سلسة بخاتم وتركها لتتحرك، فإذا كانت الحركة مجيئا وذهابا فالمولود ذكر، أما إذا كانت الحركة دائرية فالمولود أنثى، وهي مجرد خرافة يمكن عملها على سبيل التسلية فقط، كذلك خرافة الشعر فإذا كانت المرأة تعاني من حرقة في المعدة فهذا يعني أنها ستنجب ولدا وسيولد لديه شعر كثير، والحقيقة أنه ليست هناك علاقة بين حرقان المعدة وكثافة الشعر، كذلك يشيع بين الفتيات أنه إذا كانت أمهاتهن ولادتها كانت سهلة وميسرة فستكون هي أيضا كذلك، وهذا الأمر ليس له أي أساس من الصحة، كون أنه ليس هناك وراثة في الحمل، بل يعتمد ألم الولادة على حجم الجنين وموضعه، والعادات الغذائية التي تتبعها المرأة خلال فترة الحمل.
ويوضح التقرير أن طريقة نوم المرأة أثناء الحمل تعد هاجسا بالنسبة لها، فالكثير منهن يعتقدن أن النوم على الظهر يفيد الطفل جيدا على حسب الموروث المترسخ في الأذهان، على الرغم من أن النوم على الظهر يؤذي الطفل ويفضل النوم على الجانبين وخاصة الأيسر لزيادة تدفق الدم إلى الرحم والمشيمة، وهناك معتقد آخر أن تضخم الأنف أثناء الحمل يعني أن المولود أنثى، وهذا أمر عار من الصحة، لأن تضخم الأنف ناتج عن زيادة هرمون الأستروجين الذي يزيد من تدفق الدم، كما أن هناك موروث عن تأخر ولادة الطفل الأول، وهذا يعد غير دقيق، لأن ما يحدد فترة الحمل والولادة هو طول دورة الطمث عند المرأة، حيث تتناسب مدة الحمل طردا معها.
من جانبه، يقول د. جاسر البشري، أستاذ أمراض النساء والتوليد بجامعة عين شمس: إن كثيرا من السيدات الحوامل يقعن في خطأ عدم الاستماع إلى إرشادات الطبيب المختص والمتابع للحالة، متبعين نصائح الأهل والأصدقاء الذين مروا بتجارب سابقة، غير ملتفتين إلى أن لكل سيدة حالتها الخاصة حسب طبيعة جسمها، فالقاعدة الطبية لا تطبق على كل النساء حتى وإن كانت العملية واحدة وهي “الحمل”، مشيرا إلى أنه من أهم الخرافات التي تقع بها المرأة الحامل والتي تسبب لها مشاكل صحية هو كشف آخر الإحصائيات بأن مصر تحتل المراكز الأولى من بين أكبر الدول المستخدمة لما يعرف باسم مثبتات الحمل، لافتا إلى أن هذا يعد أول خطأ تقع فيه المرأة الحامل، لأن مثبتات الحمل تعتبر وهما كبيرا يُباع للمرأة لحظة رؤيتها لسقوط القليل من الدم مع بداية فترة الحمل، ويكون أمرا طبيعيا نتيجة جروح في بعض الأوعية الدموية تنتج عن تكوين كيس الجنين.
ويشير البشري إلى أن مثبتات الحمل ما هي إلا هرمونات تزيد من الوزن وتعرض المرأة الحامل للسمنة، وهو ما ينتج عنه الإصابة بمختلف أنواع الجلطات، كذلك فإن الأدوية التي يتم تناولها خلال فترة الحمل خاصة مثبتات الحمل تترك آثارا جانبية على الجنين وتكوينه، وهو ما يعرضه لمختلف المشكلات بعد الولادة، ومن ضمن الخرافات التي تقع فيها المرأة أيضا النوم على الظهر، مشيرا إلى أن النوم دون ممارسة أي نشاط بدني يقلل فرصة ولادتها الطبيعية، بالإضافة إلى تراكم الدهون وهو ما يؤثر على صحتها بالسلب، لافتا إلى أنه من الأخطاء الفادحة التي تقع بها المرأة خلال آخر فترة من الحمل هي التوقف عن تناول أقراص الكالسيوم، فمن شأنها أن تصيب المرأة بهشاشة العظام نتيجة زيادة حاجة الجنين للكالسيوم وأخذه من الأم بكميات كبيرة، مؤكدا أن أقراص الكالسيوم تعد درع الحماية الخاص بالمرأة الحامل من هشاشة العظام، ناصحا المرأة بتناول دواء يحتوي على الفوليك أسد لمدة 3 أشهر قبل الحمل، وذلك لمنع تشوه الأجنة، مع عدم الاستماع إلا لنصائح الطبيب فقط، بالإضافة إلى ممارسة الرياضة اليومية والمشي لتسهيل عملية الولادة الطبيعية.

تاريخ النشر الاثنين 12 كانون الأول (ديسمبر) 2016

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس