تسجيل 1.856 حالة لسع عقربي بالوادي

تسجيل 1.856 حالة لسع عقربي بالوادي

خلال السداسي الأخير
تسجيل 1.856 حالة لسع عقربي بالوادي

سجلت 1.856 حالة لسع عقربي بولاية الوادي خلال السداسي الأول من السنة الجارية حسبما استفيد مؤخرا من مصالح مديرية الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات.
وسجلت أكبر نسب الإصابة ببلديات الرقيبة والنخلة و حاسي خليفة و قمار و أمية وانسة وهي أكثر المناطق تضررا من انتشار هذا النوع من التسممات الخطيرة نظرا لطابعها الفلاحي وممارسة واسعة لنشاط تربية المواشي بها كما أوضح أحد الأطباء الممارسين بمصلحة الوقاية لدى مديرية القطاع.
وأشار الطبيب كمال ضيف أنه لم تسجل ولسنتين متتاليتين أية حالة وفاة باللسع العقربي بولاية الوادي نظرا للإستراتيجية المسطرة من طرف مصالح مديرية الصحة المرتكزة على ضرورة تكفل المؤسسات الصحية الإستشفائيةوالجوارية بالمصابين من خلال توفير الأمصال المضادة للتسمم العقربي إلى جانب تقريب الخدمات الصحية من المواطن لاسيما بالمناطق النائية والقرى المعزولة التي تعتبر أكثر تضررا من هذا النوع من التسممات.
ولفت ذات المتحدث بالمناسبة إلى تسجيل ارتفاع في نسبة الإصابة باللسع العقربي كذلك داخل النسيج العمراني وصلت خلال السنة المنقضية إلى 50 بالمائة من العدد الإجمالي للإصابات.
وذكر أن هذه الظاهرة الجديدة تطرح مسألة غياب النظافة داخل النسيج العمراني كعامل في حالات الإصابة وهو ما يفرض – حسبه - وضع برنامج كفيل بنظافة المحيط يعتمد على تحسيس وتوعية المواطن بأهمية نظافة محيطه الخارجي.
وقد برمجت مديرية القطاع دورات تكوينية في اختصاص الطب الإنعاشي لفائدة للأطباء العامين لاسيما الذين يشتغلون بالبلديات النائية المعزولة وذلك لتحسين أدائهم الطبي للتكفل الأمثل بحالات اللسع العقربي وفق المعطيات المقدمة دائما .

ق . م

تاريخ النشر السبت 17 كانون الأول (ديسمبر) 2016

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس