مديرية السجون تكشف نتائج تشريح جثته " تمالت توفي جراء صدمة ولم يتعرض لعنف"

مديرية السجون تكشف نتائج تشريح جثته " تمالت توفي جراء صدمة ولم يتعرض لعنف"

مديرية السجون تكشف نتائج تشريح جثته
" تمالت توفي جراء صدمة ولم يتعرض لعنف"

قالت المديرية العامة لإدارة السجون و إعادة الإدماج ، أن تقرير تشريح جثة المرحوم الصحفي محمد تامالت, الذي توفي يوم 11 ديسمبر الماضي, خلص إلى "انعدام أي أثار عنف حديثة او قديمة على كامل أنحاء الجسم" وأضافت أن" هذه الخلاصة تؤكد عدم صحة المزاعم بخصوص سوء المعاملة و العنف الذي يكون قد تعرض له المرحوم".

و جاء في بيان لذات المديرية أنها "تلقت نسخة من تقرير تشريح جثة المرحوم ن و هذا التقرير الذي أمر به وكيل الجمهورية المختص و قام به ثلاث أطباء شرعيين, بالمستشفى الجامعي لباب الوادي بالجزائرخلص الى إنعدام أي أثار عنف حديثة او قديمة على كامل أنحاء الجسم".
وحسب المصدر ، أشار التقرير إلى "وجود أثار جرحين ناجمين عن عمليتين جراحيتين على مستوى فروة الرأس, العظم الجبهي و الجهة اليمنى لعظام الجمجمة, ذي صلة مع اشتقاق البطين الخارجي, فتحة على مستوى القصبة الهوائية, و فتحة أخرى قصد تصريف قاعدة الصدر".
و أضاف أن "السبب المباشر للوفاة كان نتيجة صدمة خطيرة إنتانية ناتجة عن تعفن الدم وتعطل العديد من أعضاء الجسم: الدماغ, غشاء الجنب, الرئتين, المرارة و الجهاز البولي رغم العناية الطبية المكثفة".
و نقلت المديرية العامة لإدارة السجون عن التقرير أن "هذه الحالة, عادة ما يتم معاينتها لدى الأشخاص الماكثين لفترة طويلة في إحدى المرافق الصحية للرعاية المركزة في حالة غيبوبة".
و أضاف ذات المصدر "ان هذه الخلاصة تؤكد عدم صحة المزاعم الصادرة عن دفاع المعني التي نشرت في بعض الصحف بخصوص سوء المعاملة و العنف الذي يكون قد تعرض له المرحوم".
و إستنكرت المديرية العامة لإدارة السجون و إعادة الإدماج "كل محاولات الاستغلال المغرض لوفاة محمد تامالت" وقالت انها "تتمسك بحقها في اللجوء إلى القضاء وفقا للقانون".
و كان الصحفي محمد تامالت, المحكوم عليه بعقوبة عامين حبسا نافذا بتهمة اهانة رئيس الجمهورية وهيئات نظامية والمسجون بمؤسسة إعادة التربية والتأهيل بالقليعة, قد توفي اليوم 11 ديسمبر بالمستشفى الجامعي لمين دباغين بباب الوادي (الجزائر العاصمة).
محمد.ل

تاريخ النشر الاثنين 26 كانون الأول (ديسمبر) 2016

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس