قضية اغتيال علي تونسي: انطلاق جلسات المحاكمة الأحد المقبل بحضور الشهود والخبراء

قضية اغتيال علي تونسي: انطلاق جلسات المحاكمة الأحد المقبل بحضور الشهود والخبراء

ستنطلق أولى جلسات محاكمة المدير السابق للوحدة الجوية للمديرية العامة للأمن الوطني أولطاش شعيب المتهم بجناية قتل المدير العام السابق لذات المديرية علي تونسي بمحكمة جنايات العاصمة يوم الأحد بحضور الشهود والخبراء حسب هيئة دفاع المتهم.
وقال الأستاذ محمد الطيب بلعريف الذي سيتولى رفقة المحامين محمد أمين سيدهم و نورة غفار الدفاع عن المتهم " أن الدفاع سيطالب بحضور جميع الشهود ال54 الذين تم سماعهم في التحقيق و الخبراء (8) واحضار الادلة الجنائية قبل إنطلاق المحاكمة
الأحد المقبل وهو امر "ضروري لتحقيق العدالة" حسبه .
و أضاف المحامي بلعريف أن الدفاع "سيقدم لائحة بأسماء شهود جدد لم يتم سماعهم أثناء التحقيق" مبرزا ان "القانون يخول له ذلك".
و حسب الجدول التكميلي للدورة الجنائية الثانية 2016 المنشور على مستوى بهو مجلس قضاء الجزائر و الذي يضم لائحة الاتهام فإن المتهم شعيب ولطاش متابع بجناية "القتل العمد مع سبق الإصرار و الترصد و محاولة القتل العمدي و حيازة سلاح ناري بدون إذن من السلطات المختصة.
و كان علي تونسي قد اغتيل في 25 فبراير 2010 على يد اولطاش شعيب الذي وجه بعد ذلك سلاحه صوب نفسه خلال اجتماع بمقر المديرية العامة للأمن الوطني بالجزائر العاصمة حسبما أعلنته وزارة الداخلية و الجماعات المحلية .
كما أشارت الوزارة إلى أن مقتل علي تونسي "وقع خلال جلسة عمل قام خلالها احد إطارات الشرطة يبدو انه قد تعرض لنوبة جنون بإطلاق النار من سلاحه الخاص على مدير الشرطة وارداه قتيلا".
و سبق لاولطاش شعيب أن حكم عليه بخمس سنوات سجنا نافذا في قضية أخرى تتعلق بتبديد أموال عمومية على علاقة بمقتل علي تونسي.
م.ب

تاريخ النشر الأحد 19 شباط (فبراير) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس