وفاة 11 شخصا في حوادث مرور خلال 48 ساعة الأخيرة

وفاة 11 شخصا في حوادث مرور خلال 48 ساعة الأخيرة

سجلت وحدات الحماية المدنية خلال الفترة ما بين 23 إلى 25 فيفري 2017 إلى غاية صبيحة اليوم السبت على الساعة الثامنة (أي خلال 48 ساعة الأخيرة) ، 4852 تدخل في عــدة مناطق مختلفة من الوطن وهذا على إثر تلقي مكالمات الاستغـاثة من طرف المواطنين ، هذه التدخلات شملت مختلف مجالات أنشطة الحماية المدنية سواء المتعلقة بحوادث المرور، الحوادث المنزلية، الإجلاء الصحي إخمــاد الحرائق و الأجهزة الأمنية.
وأفاد بيان لمصالح الحمية المدنية ، أنه تم تسجيل عدة حوادث مرور منها 12 تسببت في وفاة 11 شخصا وإصابة 18 أخرين بجروح متفاوتة الخطورة تم إسعافهم في مكان الحوادث ونقلهم إلى المستشفيات من طرف عناصر الحماية المدنية، أثقل حصيلة سجلت على مستوى ولاية الشلف بوفاة 01 شخص و جرح 09 أخرين على اثر انقلاب شاحنة صغيرة بالمكان المسمى سيدي أعمر ببلدية ودائرة الشلف.
كما قامت مصالح الحماية المدنية بالتدخل من اجل إنقاذ و تقديم الإسعافات الأولية لـ 04 أشخاص مختنقين بغاز أحادي أكسيد الكربون Co المنبعث من جهاز التدفئة داخل مسكن بحي 100 عمارة ببلدية مزلوق دائرة عين أرنات ولاية سطيف، تم تقديم الإسعافات الأولية بعين المكان وتحولهم إلى المستشفى المحلي من طرف عناصر الحماية المدنية، في حين تم تسجيل و فاة 03 أشخاص بغاز أحادي أكسيد الكربون المنبعث من جهاز تسخين المياه داخل مسكن المتواجد بحي الصنوبر بلدية ودائرة عين الترك ولاية وهران.
;قامت مصالح الحماية المدنية بإخماد 05 حرائق حضرية و صناعية في كل من الولايات : الجزائر، الوادي، ادرار، تيبازة، البليدة و قسنطينة تم تسجيل إصابة 02 أشخاص بالاختناق بدخان على اثر نشوب حريق بمسكن خشبي على مستوى منطقة الشريعة ولاية البليدة، وأيضا تم تسجيل وفاة 01 شخص على اثر نشوب حريق داخل شقة المتواجدة بالطابق الربع بحي 245 مسكن ببلدية ديدوش مراد دائرة حامة بوزيان ولاية قسنطينة.

تاريخ النشر السبت 25 شباط (فبراير) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس