عمال البلديات في إضراب وطني لثلاثة أيام بداية من الغد

عمال البلديات في إضراب وطني لثلاثة أيام بداية من الغد

يشن عمال البلديات بداية من الغد إضرابا وطنيا يدوم لثلاثة أيام ، متبوع بإضراب آخر أيام 20 ،21 و22 مارس الجاري، مع تنظيم وقفة احتجاجية سلمية وطنية أمام مقر ولاية بجاية في الـ 21 من مارس الجاري ، تنديدا بتجاهل الوزارة الوصية لمطالبهم المرفوعة منذ قرابة سنة .
ندد المجلس الوطني لفدرالية قطاع البلديات المنضوية تحت نقابة " سناباب " بتجاهل الوزارة الوصية لعريضة المطالب المرفوعة من طرفها منذ أكثر من 10 أشهر ،دون أي التفاتة من طرف الوزارة الوصية، والمتعلقة أساسا بمراجعة القانون العام للوظيف العمومي، مراجعة كل القوانين الخاصة بعمال وموظفي قطاع البلديات وتوحيدها، احترام الحقوق النقابية و الحق في الإضراب، كما رفعت " سناباب " للحكومة مطلب تطبيق المنح والتعويضات لأعوان الحالة المدنية و كذا منحة الشباك والتفويض بأثر رجعي ابتداء من 1 جانفي 2008، إضافة إلى إلغاء المادة 87 مكرر من قانون العمل و إدماج كل المتعاقدين والمؤقتين في مناصبهم دون استثناء، لا سيما عقود ما قبل التشغيل والشبكة الاجتماعية، علاوة إلى إعادة النظر في نظام المنح والتعويضات وإعادة النظر في المنح العائلية المطلوبة من طرف العمال لرفعها إلى 2000 دينار ورفع منحة المرأة الماكثة بالبيت إلى 8 آلاف دينار جزائري دون شرط.
و اعتبرت فدرالية عمال البلديات أن الحكومة دفعتها إلى لغة الشارع و أن صمت وزارة العمل اتجاه مطالبها المرفوعة للإشارة جعلها تقرر التصعيد و شنّ اضرابات متتالية عن العمل .
يشار إلى أن مسيرة 21 مارس الجاري ، كان من المقرر القيام بها بداية شهر جانفي الماضي ، غير أن عمال البلديات قرروا تأجيلها خوفا من انزلاق في الوضع بسبب تزامنها مع إضراب التجار ببجاية الذي انتقل إلى بعض الولايات ضد غلاء المعيشة.
مريم والي

تاريخ النشر الأحد 12 آذار (مارس) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس