أزمة "شرعية" داخل حزب العدل والبيان

أزمة "شرعية" داخل حزب العدل والبيان

يحضر أعضاء المكتب الوطني لحزب العدل و البيان لعقد مؤتمر استثنائي لإزاحة رئيسته نعيمة صالحي من قيادة الحزب ، بعد انتهاء عهدتها، حيث راسل أعضاء المجلس الوطني وزارة الداخلية والجماعات المحلية ، للمطالبة بتجميد نشاطات الحزب.

أمضى 13 عضوا من المجلس الوطني بيانا مشتركا تم إرساله لوزارة الداخلية، طالبوا فيه تجميد نشاطات الحزب بعد انتهاء عهدة نعيمة صالحي على رأسه ، التي ترأس حسبهم حاليا منصب غير شرعي حسب القانون الأساسي للحزب الذي يحدد العهدة الرئاسية للحزب بخمس سنوات، و كان أزيد من 40 أمين ولائي عبر الوطن، قدموا استقالتهم الرسمية من الحزب، على خلفية ما وصفوه بالقرارات التعسفية لرئيسته نعيمة صالحي الخاصة بالترشيحات، سيما بعد إقصاء مناضلين " بطرق مشبوهة"، حسبهم ، وهو ما دفع المقصيين لمطالبة وزير الداخلية نور الدين بدوي بتجميد الحزب، كما عبروا عن غضبهم من ترشيح صالحي لنفسها على رأس قائمة الحزب بولاية بومرداس التي لا تقطن فيها أصلا.

و ينذر هذا الوضع المضطرب في بيت العدل والبيان بتعقد الامور بالنسبة للحزب لتزامن ذلك مع تشريعيات 4 ماي، و كان المنسق الوطني السابق للحزب يونس جيلالي، قد قدم استقالته ليلتحق بجبهة الحكم الراشد ببومرداس، الذي يتزعمه عيسى بلمهدي، لتأتي بعده استقالات جماعية لعدة أعضاء إنخرطوا في جبهة الحكم الراشد.

سارة ب

تاريخ النشر الأحد 26 آذار (مارس) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس