المدير العام للمؤسسات الصغيرة و المتوسطة بوزارة الصناعة "إدراج أحكام جديدة حول المناولة في قانون المالية المقبل"

المدير العام للمؤسسات الصغيرة و المتوسطة بوزارة الصناعة "إدراج أحكام جديدة حول المناولة في قانون المالية المقبل"

اعلن المدير العام للمؤسسات الصغيرة و المتوسطة بوزارة الصناعة و المناجم عبد الغاني مبارك أنه سيتم إدراج أحكام جديدة لدعم المناولة في قانون المالية المقبل.
و كشف مبارك خلال اجتماع تقييمي ، أمس بالعاصمة ، للصالون الوطني الـ4 المنعكس للمناولة الذي تم عقده مؤخرا أنه علاوة على مختلف الإجراءات التي سيتضمنها القانون الجديد المتعلق بتطوير المؤسسة الصغيرة و المتوسطة سيتم إدراج أحكام أخرى في قانون المالية المقبل تتعلق جزئيا باقتصاد المناولة.
ورد نفس المسؤول دون إعطاء توضيحات بشأن هذه التدابير على بعض الانشغالات التي عبر عنها ممثلون عن مؤسسات مقدمة أوامر حضرت هذا اللقاء التقييمي.
و في هذا الصدد ذكر نفس المسؤول بالتعديلات التي أدخلها القانون المتعلق بتطوير المؤسسة الصغيرة و المتوسطة مشيرة إلى المهام الجديدة للوكالة الوطنية لتطوير المؤسسة الصغيرة و المتوسطة و التي ستحتضن مركزا وطنيا لتطوير المناولة و إلى شق هذا القانون الذي يعالج المناولة و المتعاقدين الأجانب و إجبارهم على اللجوء إلى المناولة الوطنية.
و من جهة أخرى دعا مباركي مقدمي الأوامر إلى الانضمام إلى الأقطاب التنافسية التي تم استحداثها لا سيما القطب المتخصص في الميكانيكا الدقيقة الذي عقد مؤخرا جمعيته التأسيسية " .
و ألح ذات المسؤول قائلا " نحتاج إلى هذه الفضاءات الوسيطة لأنه لا يمكن أن نعالج إشكاليات مع المؤسسات بطريقة فردية".
و في تدخله خلال اللقاء المذكور أشار ممثلو مؤسسات وطنية إلى قيود إدارية و تقنية تمنع مقدمي الأوامر من اللجوء إلى المناولة الوطنية.
و في هذا الشأن ذكر ممثل عن شركة سوناطراك على سبيل المثال مشكل مطابقة التجهيزات و التصديق عليها استطرد قائلا " اليوم لا نجد مناولين مؤهلين قادرين على طمأنة المسيرين". و اقترح نفس المسؤول في ذات السياق تنظيم ورشة وطنية من أجل مناقشة الحلول الواجب تبنيها لهذه الإشكاليات.
و أبرز المشاركون في هذا اللقاء ضرورة إشراك الجامعة من اجل تقديم الحلول للمسائل المتعلقة بالمناولة.
من جهته أشار رئيس شبكة بورصات المناولة والشراكة كمال أقسوس إلى وجود قدرات وطنية قادرة على تلبية حاجيات مقدمي الأوامر فيما يخص منتوجات مصدق عليها.
كما اقترح على مقدمي ومتلقي الأوامر التعاون بشكل وثيق واللجوء إلى مكاتب الدراسات لإعادة النظر في قائمة المنتوجات المستوردة .
و أوضح أن "اقتناء مقدمي الأوامر منتوجاتهم لدى المصنعين الأجانب في شكل قطع خاصة يعني أن الممون يتعمد خلق علاقة تبعية تفرض اللجوء إليه لأبسط المنتوجات بينما يمكن بذل جهد من اجل مطابقة هذه القطع الخاصة على المستوى المحلي".
و بخصوص الصالون الوطني المنعكس للمناولة الذي انعقد مؤخرا اعتبر المدير العام للغرفة الجزائرية للتجارة و الصناعة أن هذه التظاهرة الاقتصادية قد حققت هدفها بالنظر إلى عدد المشاركين و الزوار: حوالي 60 عارض ينشطون في مختلف مجالات الصناعة و 892 زائر معظمهم مناولون.
وأوضح أنه تم خلال هذا الصالون التوقيع على ثلاثة (3) برتوكولات اتفاق بين شركة المياه و التطهير بالجزائر (سيال) و ثلاث شركات عمومية متخصصة في تصنيع التجهيزات الخاصة بالري وهي الشركة الجزائرية للسباكة بالحراش و الشركة الجزائرية للتجهيزات الصناعية و المؤسسة الجزائرية للمضخات و الصمامات.
محمد.ل

تاريخ النشر الأربعاء 26 نيسان (أبريل) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس