سكان حي شبشب ناقمون على السلطات المحلية

سكان حي شبشب ناقمون على السلطات المحلية

تعاني العائلات القاطنة بحي شبشب على مستوى بلدية الرغاية ، من سياسة التهميش و اللامبالاة الممارسة ضد حيهم ،خاصة فيما يخص غياب الإنارة العمومية و كذا إهتراء قنوات الصرف الصحي مما يتسبب في إنبعاث الروائح الكريهة على بعد مسافات .
و في زيارة ميدانية ل"الجزائر الجديدة" لحي شبشب أين أكد السكان في حديثهم أنهم يعيشون في وسط تغيب عنه أدى الضروريات اللازمة ، خاصة غياب التهيئة في الطرقات الشيء الذي يتسبب في أعطاب خاصة بالمركبات ، و بالتالي تراجع كل الخدمات خاصة بالنسبة للنقل العمومي ، وما يزاد من المعاناة في حي شبشب هو انعدام الإنارة العمومية، بكامل الطريق المؤدي إلى الحي وهو ما فتح الباب على مصراعيه أمام بعض الظواهر الخطيرة كالسرقة و الإعتداءات .
و في سياق موازي تطرق السكان لمشكل إنعدام شبكة الغاز الطبيعي بالرغم من أن الحي لا يبعد كثيرا عن الشبكة الرئيسية لتوزيع للغاز الطبيعي ، إلا أن الكثير من المنازل بالحي لم يستفيدون من ربط سكناتهم بغاز الطبيعي خاصة في ظل البرودة العالية التي تعرف البلدية ،مما يجبرهم في كل إلى التوجه لشراء قارورات غاز البوتان وتحمل الأثمان المرتفعة .

نقص النقل العمومي يزيد من عزلة الحي
و في ذات السياق بحدث قاطنو حي شبشب عن مشكل النقص الفادح المسجل في حافلات النقل العمومي، ليجد السكان صعوبات كبيرة في تنقلاتهم خاصة في ظل بعد المسافة عن مقر البلدية و بالتالي البعد عن المرافق الضرورية كمركز البريد ى و مستشفي و في هذا الصدد أكد أحد المواطنين أنهم طالبوا بضرورة تدخل المسؤول الأول عن البلدية ، لحل المشكل عنهم و العمل على وضع المرافق الضرورية في الحي و لكن في كل مرة يقابلون بالتجاهل لتتواصل المعاناة وحدها تطبع يومياتهم.
و في ظل تواصل المشاكل و النقائص في حي" شبشب" ببلدية الرغاية يجدد سكان مطالبهم من السلطات المحلية بضرورة التدخل و العمل على حل المشاكل .
راضية .ز

تاريخ النشر الجمعة 5 أيار (مايو) 2017

النسخة المصورة

إعلان

هواري بومدين

من أبرز رجالات السياسة بالجزائر في النصف الثاني من القرن العشرين، أصبح أحد رموز حركة عدم الانحياز ساند حركة 

إبنة نوال الزغبي تصالحها أخيرا بعد إنقطاع التواصل 

أخيرا وبعد مايقارب من عام على وقوع القطيعة بين نوال الزغبي ونجلتها الكبرى تيا ديب أخيرا بادرت الفتاة الشابة 

هذا ما كشفه أحمد الفيشاوي وأحمد داوود وأمينة خليل 

انطلق عرض فيلم" 122 " في السينمات مؤخراً، ويشارك في بطولته ​طارق لطفي​، ​أحمد داوود​،أمينة خليل​، ​ . 

البرلمان البريطاني يصوت بأغلبيته ضد اتفاق الخروج من 

خسرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تصويتا في البرلمان على اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس