التكتل النقابي يهدد بالعودة إلى الاحتجاجات

التكتل النقابي يهدد بالعودة إلى الاحتجاجات

دعا حكومة تبون لفتح حوار جدي

هدد التكتل التقابي بالعودة إلى الاحتجاجات ، و قال إن الحكومة الجديدة المعلن عنها قبل ثلاثة أيام ، ستحدد منحى النقابات المستقلة في الاحتجاج مجددا من عدمه .
و جاء في بيان للتكتل النقابي تحوز " الجزائر الجديدة " نسخة منه " في ظل استمرار الوضع المزري الذي تعيشه القواعد العمالية و التذمر و الإحباط من الغلق الممنهج و سياسة ربح الوقت من الحكومة في تجاوزها للنقابات المستقلة ، و عدم فتح باب الحوار الجدي و تفاوض فعلي يفضي لحلحلة الملفات المطروحة ، ونظرا لاكتساب النقابات المستقلة لمختلف القطاعات القدرة على مواصلة التعبئة و التجنيد للقواعد العمالية و إنجاح كل الحركات الإحتجاجية ، و في هذا الجو المشحون و التضييق المستمر ، اجتمعت النقابات المستقلة لمختلف القطاعات بمقر الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين " إينباف " .
و أكد التكتل في لقائه تمسك النقابات المستقلة بشن الحركات الإحتجاجية ،وخلص اللقاء إلى التزام التكتل النقابي بمواصلة النضال حول الملفات المطروحة ، و قال " إن الإعلان على البرلمان و الحكومة الجديدين يحدد آفاق التحرك في هذا الإتجاه" .
و ندد التكتل بـ "استمرار القفز على قرارات العدالة و رفض تطبيق أحكامها من مؤسسات العمل للمتقاضيين " ، و وجه رسالة في هذا السياق إلى وزير العمل و التشغيل و الضمان الإجتماعي حول حقوق النقابيين المفصولين عن العمل ، و المطالبة استعجالا بإعادة إدماجهم في مناصب عملهم .
و اتفق التكتل النقابي في نهاية اللقاء على تنظيم يوم دراسي حول القدرة الشرائية يوم 17 جوان 2017 ، وتقديم حوصلة نتائج اللجان التقنية المنصبة حول كل من مشروع قانون العمل والقانون الأساسي لكنفيديرالية النقابات المستقلة ، و التأكيد على العودة إلى الحركات الإحتجاجية التي سيحدد تاريخها ومكانها لاحقا .
مريم والي

تاريخ النشر الأحد 28 أيار (مايو) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس