توسيع تدريس الأمازيغية واختبارات استدراكية في الأطوار الثلاث

توسيع تدريس الأمازيغية واختبارات استدراكية في الأطوار الثلاث

مستجدات ستطرأ على المدرسة بداية من الموسم القادم

استجابت وزيرة التربية نورية بن غبريت للمطلب المتعلق بتوسيع تدريس اللغة الامازيغية ، حيث ستعمل بداية من الموسم الدراسي القادم 2017/ 2018 على توسيع تعليها إلى ولايات أخرى و فتح أقسام جديدة بالمدارس .
و من المستجدات التي ستطرأ أيضا على المدرسة الجزائرية مع الدخول المدرسي القادم ، تنظيم إختبارات استدراكية في الأطوار الثلاث ، من أجل تفادي التسرب المدرسي و تقليص نسب الإعادة ، و حسب ما أوضحه منشور وزاري فإن هذا يندرج ضمن وضع حيز التنفيذ الفعلي المنشور الوزاري رقم 350 المؤرخ في 30/11/2015 الخاص بتوسيع الإختبارات الإستدراكية إلى جميع المستويات التعليمية، حسب الشروط المحددة في المراحل التعليمية الثلاث، الإبتدائي، المتوسط و الثانوي ، بهدف منح فرصة ثانية لجميع التلاميذ لتحسين نتائجهم المدرسية ، و بذلك تقليص نسب الإعادة و التسرب المدرسي ، و يتعين في هذا الصدد تقييم أثر الإختبارات الاستدراكية على نسبة انتقال التلاميذ إلى المستوى الأعلى ، مع ضمان المتابعة البيداغوجية للتلاميذ الذين استفادوا من الاختبارات الاستدراكية خلال السنة الدراسية الموالية ، و تحليل نتائجهم المدرسية في الفصل الأول لقياس مدى تقدمهم .
و استجابت وزيرة التربية نورية بن غبريت للطلب الاجتماعي المتزايد بخصوص تعلم اللغة الأمازيغية المكرسة لغة وطنية و رسمية ، حيث ستعمل على مواصلة توسيع الأمازيغية إلى ولايات أخرى بداية من الموسم الدراسي 2017/ 2018، مع العمل على فتح أقسام إضافية في الولايات التي يوجد بها تعليم هذه اللغة .
ووضعت الوزيرة أدلة منهجية لتعليم اللغة العربية و الرياضيات، و شددت في المقابل على تدعيم و تحسين تعليم اللغات الأجنبية مع ، لا سيما في الولايات التي تسجل نتائج غير كافية في هذه المواد ، و دعت إلى ضرورة إعادة الاعتبار لمادة التربية البدنية و الرياضية و الفنية في الطور الابتدائي ، كما ستعمل على تعميم تعلم الإعلام الآلي في كل المستويات و العمل على تجهيز كل المؤسسات التعليمية ، بما فيها المدارس الابتدائية بأجهزة الإعلام الآلي .
مريم والي

تاريخ النشر الأربعاء 31 أيار (مايو) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس