الجزائر - زامبيا/ اليوم على الساعة 20:30

الجزائر - زامبيا/ اليوم على الساعة 20:30

تصفيات مونديال روسيا 2018 -الجولة الرابعة-
الخضر في مباراة بدون طعم

يواجه المنتخب الوطني أمسية غد في ملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة منتخب زامبيا في لقاء بلا روح بعد الضربة الموجعة التي تلقاها المنتخب في زامبيا يوم السبت الماضي بخسارته ب3 أهداف لمباراة الحظ الأخير.
وكان سكان قسنطينة يمنون النفس لتكون المباراة هذه فرصة لإعادة بعث حظوظ الخضر في التأهل لكن الخسارة في لوزاكا جعلت المباراة تفقد وزنها، بحيث لاحظنا ذلك في شوارع المدينة ومن خلال تعليقات محبي الخضر في الشارع الذين فقدوا الأمل في تحقيق التأهل الى روسيا حتى أن البعض ممن كانوا يودون حضور اللقاء غيروا رأيهم جراء الخيبة.
سكان قسطينة ورغم كل شيء تنقلوا الى ملعب قسنطينة سهرة أول أمس وأمس لمشاهدة تدريبات الخضر ولو من بعيد وهذا لرؤية لاعبي المنتخب الذين حملوا الراية لمدة معينة قبل أن يسقطوا في الآونة الأخيرة بنتائج وأداء باهت، فمحرز على سبيل المثال كان منتظرا من محبيه لكن ما حدث مؤخرا في قضية رحيله الى أوروبا وفشل صفقة انتقاله جعل سكان قسنطينة يفقدون الأمل فيه وينوي البعض من محبي الخضر التنقل خصيصا الى الملعب ليكشفوا عن تذمرهم جراء ما حدث ويحدث في الآونة الأخيرة في محيط المنتخب بعد رحيل غوركوف وتوالي النكسات بحيث كشف بعض أنصار الخضر الذين التقيناهم أنهم لن يفوتوا فرصة التنقل الى الملعب لمساندة الخضر لكن وفي نفس الوقت سيعبرون عن سخطهم لذا فمن الممكن أن تطلق بعض صافرات الاستهجان تعبيرا عن رفض الجزائريين للوجه الشاحب الذي صار يظهر به الفريق الوطني.
وينتظر أن يقوم ألكاراز بتغطية فشله وفشل فريقه الذريع في زامبيا بوضع تشكيلة مغايرة للتي دخلت لقاء الذهاب وهذا باقحام بعض العناصر التي غابت على غرار محرز ووناس هذا الأخير كان قد ضيع لقاء لوزاكا حتى أنه لم يتنقل الى افريقيا بسبب مشكلة تنفسية وسمحت له الفاف بالالتحاق بذويه في مستغانم أين احتفل مع عائلته بعيد الأضحى قبل أن يتنقل الى قسنطينة ويستأنف التدريبات مع الفريق.
ورغم ضياع تقريبا فرص التأهل، الا أن مدينة قسنطينة وحتى الطاقم الفني يريدون تحقيق الفوز لتكون أحسن بداية للمنتخب الوطني فوق أرضية هذا الملعب ناهيك عن ضرورة الحاق الهزيمة والثأر من منتخب زامبيا الذي لم يمنح المنتخب أية فرصة وفاز عليه، في وقت صرح المدرب الزامبي نيراندا بعد وصول فريقه الى قسنطينة أنه سيلعب على الفوز كون فريقه أنعش حظوظه في التأهل وهو اعلان غير مباشر لحرب ضروس قد تشهدها قسنطينة.
مهدي.س

تاريخ النشر الاثنين 4 أيلول (سبتمبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس