هامل يطرح مسألة مكافحة الإرهاب و الجريمة العابرة للحدود

هامل يطرح مسألة مكافحة الإرهاب و الجريمة العابرة للحدود

خلال مشاركته أشغال المؤتمر الـ 19 لمنظمة " الإيبكو "

تتواصل بمدينة كمبالا، العاصمة الأوغندية، أشغال المؤتمر الـ 19 لمنظمة التعاون لقادة شرطة دول شرق افريقيا " الإيبكو " المنعقد بأوغندا من 13 إلى 15 سبتمبر 2017 ،بمشاركة رئيس " الأفريبول " اللواء عبد الغني هامل ، الذي تطرّق في مداخلته لأوجه مكافحة الإرهاب و الجريمة العابرة للحدود و التطرّف و جرت أشغال الاجتماع بحضور قادة ورؤساء أجهزة إنفاذ القانون لمنظمة "الإيبكو" الثلاثة عشر، و ممثلين عن منظمة "الأنتربول" ومنظمات دولية أخرى ومختصين في الشأن الأمني .

ناقش قادة الأمن مستجدات الساحة الإفريقية في ظل تعدد الظواهر الإجرامية، التي أصبحت تشكل خطرا على أمن وسلامة بلدان الإتحاد الإفريقي، بالإضافة لدراسة مسائل ذات أهمية بالغة، على غرار مكافحة الإرهاب، الجريمة المنظمة والعابرة للحدود، كما تمّ عرض مختلف الجهود في مجال مكافحة التطرف .
وخلال مداخلته، أثنى هامل على جهود منظمة "الإيبكو" و النتائج الإيجابية التي حققتها طيلة 19 سنة من العمل الأمني ، كما نوه بضرورة تفعيل آليات التنسيق والتعاون مع "الأفريبول" التي ستعمل على تعزيز الخطط الإستراتيجية المسطرة من طرف الدول الأعضاء.
وأشار هامل إلى المرحلة الحساسة التي تمر بها القارة الإفريقية من ظروف أمنية دقيقة، تستلزم تكثيف الجهود وتوثيق أدوات تبادل المعلومات والاتصال بين الدول لتحقيق الأمن و الاستقرار بما يتجاوز البعد الإقليمي، سيما و" الأفريبول " ثمرة مساعي كافة قادة ورؤساء أجهزة إنفاذ القانون الأفارقة من خلال دعمهم ومرافقتهم لكافة مراحل تأسيسه.
و أعرب هامل في ختام كلمته عن أمله في أن تتوج أشغال هذا اللقاء بتوصيات تكون في مستوى تطلعات الدول الأعضاء.
مريم والي

تاريخ النشر الأربعاء 13 أيلول (سبتمبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس