الأسبوع الكوري بالجزائر من 22 سبتمبر إلى 8 أكتوبر

الأسبوع الكوري بالجزائر من 22 سبتمبر إلى 8 أكتوبر

*- عرض أفلام وتنظيم كأس في التايكواندو وملتقى حول التجربة الكورية
*- يجري تحت شعار "دعوا سحر كوريا يلهمكم"

كشفت رئيسة البعثة الكورية "ريو" عن تفاصيل الأسبوع الثقافي الكوري بالجزائر المزمع تنظيمه في الفترة الممتدة من 22 سبتمبر إلى 8 أكتوبر والذي سيتضمن أنشطة متعددة ثقافية ورياضية بالإضافة إلى تنظيم ملتقى اقتصادي.
وتنظم الطبعة الثانية من هذه التظاهرة بعد النجاح الذي عرفته وحققته الطبعة الأولى في العام الماضي وتأتي تلبية للطلب المتزايد للجزائريين على معرفة المزيد عن الثقافة الكورية وفن الطبخ واللغة الكورية، وتأتي تحت شعار "دعوا سحر كوريا يلهمكم".
ولدى إشرافه على تقديم برنامج الأسبوع الكوري الثاني هذا أبرز سفير كوريا بالجزائر "سان جين بارك"، أن هذا الأسبوع يسلط الضوء هذه السنة على الانسجام بين التقليد والحداثة ويمكن بهذا –حسب قوله- أن نكتشف وجها أخر أكثر نضجا وعمقا من الثقافة والفلسفة الكورية، وأكد السفير أنه ورغم أن العلاقات الدبلوماسية الكورية الجزائرية حديثة العهد إلا أن التعاون بين البلدين الصديقين لا ينفك يتوطد ويتوسع، والدليل الواضح على ذلك هو تواجد ألف من رجال الأعمال الكوريين بالجزائر يشاركون في العديد من المشاريع الهيكلية ويساهمون في تنويع الاقتصاد الجزائري، كما تقوم الحكومة الكورية –يضيف السفير- بتقديم أشكال مختلفة من التعاون التقني، ضمن برامج للتكوين وخطط رئيسية في مجال الصيد والبيئة، كما تقدم الحكومة الكورية ثمانية منح دراسية للطلاب الجزائريين سنويا.
وأكد السفير في الأخير أن دوره يبقى يتمثل ضمن جملة من الأمور يتقدمها زيادة توطيد روابط الصداقة والتعاون بين البلدين كوريا والجزائر وما هذا الأسبوع إلا مساهمة في تحقيق ذلك.
وسيعرف اليومان الأولان-قالت ريو- من التظاهرة تنظيم كأس السفير الكوري ومدينة "كوكيوون" في "التايكواندو" التي ستحتضنها قاعة المتعددة الرياضات حرشة حسان.
كما سينظم في 27 من سبتمبر بفندق الأوراسي ملتقى اقتصادي حول النمو والتطور الاقتصادي لكوريا الجنوبية وتطور العلاقات الاقتصادية البينية بين الجزائر وكوريا، الملتقى الذي بادر إليه المعهد للسياسة الاقتصادية الدولية "كياب" ووزارتي المالية والخارجية الجزائرية بالتنسيق مع سفارة كوريا بالجزائر.
سيعرف الملتقى تقديم محاضرات حول التجربة الكورية في التطور الاقتصادي، حيث يقدم الدكتور "كوون هيونغ لي كياب" مداخلة حول التصنيع في كوريا ودورها في الجزائر، تليها مداخلة اخرى للدكتور "يوونسان هور كياب" حول "دور ا دي بي في تاريخ تطوير الاقتصاد الكوري"، ومحاضرة ثالثة من "يوو لي لي كواكا" في موضوع "التجربة الكورية بين الماضي والحاضر".أما القسم الثاني من الملتقى فيتناول استراتيجيات لتعزيز التعاون الثناتئي بين كوريا والجزائر، يتناول خلالها الجامعي والوزير السابق عبد اللطيف بن نشنهو "الاقتصاد الجزائري الماضي والحاضر"، كما يتطرق الدكتور محمد عباس محرزي وهو مدير بوزارة المالية "الآثار الاجتماعية والاقتصادية في النفقات الجبائية بالجزائر"، كما تتناول بدورها القانونية سامية خيدر من شركة "دايو" الكورية " التكنولوجيات الجديدة والفرص الجديدة للبنى التحتية"، أما الدكتور "جاو ووك جونغ كياب" فيعود إلى فرص وسوانح التعاون الاقتصادي والتجاري بين كوريا والجزائر.
كما ستعرف قاعة ابن خلدون في 28 سبتمبر عرض فيلم كوري عنوانه "ساحر الأوقات الحاضرة" للمخرج "ووشي، وكذا تنظيم حفل موسيقي سهرة 30 سبتمبر تحيه الفرقة الكورية لموسيقى ما بعد الروك "جامبيناي".
أما الفاتح أكتوبر فيتم فيه تنظيم مسابقة في التعبير الشفوي باللغة الكورية مع تنظيم حفل توزيع الجوائز لمسابقة "يو سي سي"، ويتم بعده عرض فيلم "الأميرال".
كما يتم في الثاني من أكتوبر بإقامة السفير تنظيم حفل بمناسبة العيد الوطني لكوريا. كما ينظم في الثامن من ذات الشهر بنفس الإقامة "ثلاثية التذوق"، في المطبخ وفن الطبخ الكوري. وخلال هذا الأسبوع يتم تنظيم معرض خاص بالكتب الكورية بجامعة الجزائر 1.
يشار في الأخير أن التظاهرة السنوية هذه التي تدخل الثاني تجري بالتعاون بين وزارات الثقافة والشبيبة والرياضة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والشؤون الخارجية وولاية الجزائر.
خليل عدة

تاريخ النشر الجمعة 22 أيلول (سبتمبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس