إصابة بن سبعيني غير خطيرة وسيكون جاهزا لمواجهة نيجيريا

إصابة بن سبعيني غير خطيرة وسيكون جاهزا لمواجهة نيجيريا

اللاعب تلقى ضربة على مستوى قصبة الساق

عاد فريق ران الفرنسي بفوز مستحق من أرضية مونبولييه، بحيث فاز أشبال المدرب الوطني السابق كريستيان غوركوف بهدف يتيم سجله لياماس.

أكد الجزائري رامي بن سبعيني، استعادة عافيته بعد الإصابة التي كان يعاني منها، من خلال مشاركته أساسيا رفقة فريقه رين.

وعرفت المباراة مشاركة الدولي الجزائري رامي بن سبعيني كأساسي في وسط الدفاع لكنه اضطر لترك منصبه قبل ربع ساعة من النهاية بعد ضربة تلقاها على قصبة الساق جعلته يعاني من آلام حادة استدعت اجراء التغيير، متحصلا على تنقيط5/10، حسب صحيفة ليكيب.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي خبر الإصابة بسرعة البرق وراح البعض يتنبأ بغياب اللاعب المحتمل عن اللقاء القادم للمنتخب الوطني لكن سرعان ما خرج الناخب الوطني السابق كريستيان غوركوف بتصريح بعد اللقاء أكد من خلاله أن لاعبه الجزائري تلقى ضربة على مستوى الرجل اليمنى لكنها عبارة عن كدمة سيتجاوزها بسرعة بحيث منى النفس أن يستطيع استرجاع اللاعب قبل مباراة الجمعة التي ستجمعه بنادي بوردو وأكد غوركوف في التصريح مايلي :" الفريق يخسر اللاعبين بمعدل لاعبين اثنين في اللقاء وهاهو بوريجو وبن سبعيني يصابان في هذا اللقاء لكن أنا متفائل لأنها مجرد كدمات أضن أننا سنستطيع استرجاعهما تحسبا لمباراة الجمعة"

يذكر أن بن سبعيني تلقى عل غرار 28 لاعبا آخر ينشطون في الأندية الأجنبية استدعاءات الفاف لحضور التربص القادم ومباراة نيجيريا التي ستلعب في ملعب قسنطينة، وكما يعلم الجميع فان بن سبعيني هو ابن المدينة وسيعمل المستحيل حتما للاستعداد وحضور هذه المباراة الجديدة التي ستجري على أرض مدينته بعد أن كانت أولى خرجاته هنالك سلبية أمام زامبيا وهو ما يدفعه للتفاني لحضور المباراة والفوز بها إرضاء لجماهيره وجماهير الخضر المتعطشة لأجواء الانتصارات.

ومن المنتظر أن يكشف الناخب الوطني عن قائمته المعنية بخوض التربص التحضيري بداية من الـ 6 نوفمبر المقبل بمركز تحضير المنتخبات بسيدي موسى، استعدادا لمواجهة المنتخب النيجيري، حيث من المنتظر أن يجتمع ماجر اليوم بمساعديه لتحديد القائمة النهائية والتي ستشهد عودة الثلاثي محرز، سليماني وبن طالب إلى المنتخب بعد غيابهم عن المواجهة الأخيرة أمام الكاميرون.

تاريخ النشر الأحد 29 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس