"إينباف " يدعو إلى احتجاج وطني منتصف نوفمبر

"إينباف " يدعو إلى احتجاج وطني منتصف نوفمبر

بسبب إصلاحات الجيل الثاني

انتفض الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين " إينباف " اتجاه برامج إصلاحات الجيل الثاني التي اعتمدها وزارة التربية منذ السنة الماضية 2016 ، و دعا الأساتذة إلى شلّ المدارس في احتجاج وطني أقرّه منتصف نوفمبر الجاري .

و حملّ " إينباف " في بيان له وزارة التربية مسؤولية تداعيات الاستمرار في تنفيذ ما سمي بإصلاحات الجيل الثاني و" المساس بالثوابت الوطنية ، مع الاستعجال والتسرع في تطبيقها دون اعتبار للأصوات الداعية إلى التريث وتوسيع الاستشارة في كل الملفات ذات الصلة، بما فيها القضايا التربوية و البيداغوجية " .

و دعا الإتحاد في السياق ذاته إلى إيجاد نهاية لمسلسل تعديل اختلالات القانون الأساسي لقطاع التربية ، مع التكيف وتفعيل المرسوم التنفيذي 14-266 المتعلق بإدماج وإعادة تصنيف حملة الشهادات، بما يسمح بالقضاء نهائيا على الرتب الآيلة للزوال وتحقيق مبدأ الإنصاف بين كل الأسلاك .

و أبدى " إينباف " عقب عقده الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني يومي 30 و 31 أكتوبر 2017 بعين تموشنت ، تذمره اتجاه اعتماد الحكومة " خطابا تخويفيا وسياسة للتقشف في مخططها المتعلق بالجوانب الاجتماعية والاقتصادية " ، و انتقد قانون المالية 2018 و ما يحمله من رسوم وضرائب أخرى جديدة " تؤكد إصرار الحكومة على تجاهل تضحيات ومكاسب الطبقة الشغيلة " ، حسب ما ورد في البيان ذاته، و ندد الإتحاد بالسياسات الاجتماعية والاقتصادية المعتمدة من الحكومة محذرا من " استمرار التوزيع غير العادل للثروة في ظل اتساع دائرة الانشغالات العمالية " ، داعيا إلى فتح شراكة فعلية من خلال حوار وتفاوض اجتماعيين حقيقيين .

و أعرب " إينباف " عن تبنيه لقرارات التكتل النقابي العمل الذي دعا اعتصام وطني يوم السبت 25 نوفمبر 2017 بالجزائر العاصمة ، بعد أن أقرّ الإتحاد تنظيم وقفة احتجاجية وطنية رمزية كبداية بكل المؤسسات التربوية يوم الأربعاء 15نوفمبر 2017 تحت شعار " روح المنظومة التربوية هو الثوابت الوطنيةّ " .

مريم والي

تاريخ النشر السبت 4 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس