مساهل يتحادث بأبوظبي مع العديد من نظرائه

مساهل يتحادث بأبوظبي مع العديد من نظرائه

تحادث وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل بأبو ظبي مع العديد من شركائه و مسؤولين كبار بمنظمات دولية بحيث تبادل معهم وجهات النظر و أجرى مشاورات حول عدة مسائل لاسيما الأمن الإقليمي حسبما أكده أمس بيان للوزارة.

و جرت المحادثات على هامش منتدى صير بني ياس الذي تنظمه الإمارات العربية المتحدة من 3 إلى 5 نوفمبر الجاري.

و كان لمساهل محادثات مع نظيره الإماراتي الشيخ عبد الله النهيان الذي تطرق معه إلى التعاون الثنائي و سبل و إمكانيات تعزيزه و كذا العديد من المسائل الإقليمية و الدولية.

و أبدى وزير الشؤون الخارجية يضيف البيان"اهتمامه بمثل هذه اللقاءات التي تساهم في فهم أكبر للتحديات الكبرى التي تواجه المجتمع الدولي و إلى تحقيق المزيد من الانسجام بخصوص سبل وإمكانيات التكفل بها".

و خلال لقائه مع نظيره المصري سامح شكري تطرق رئيس الدبلوماسية الجزائرية إلى "حالة التعاون بين البلدين و إلى الاستحقاقات المقبلة للأجندة الثنائية.

كما استعرض الوزيران "أخر التطورات للوضع في ليبيا تحسبا لانعقاد الثلاثية الجزائر- مصر-تونس على المستوى الوزاري في 15 نوفمبر بالقاهرة.

و جدد مساهل "تمسك الجزائر بالحل السياسي في ليبيا من خلال الحوار و المصالحة الوطنية في إطار المسار الذي تشرف عليه الأمم المتحدة".

كما تحادث الوزير مع نظيره الأردني أيمن صفدي الذي ناقش معه "حالة العلاقات الثنائية و التحضيرات للدورة المقبلة للجنة المختلطة للتعاون بين البلدين".

و التقى مساهل مع نظيره الرواندي لويز موشيكيوابو الذي تطرق معه إلى "العلاقات الثنائية و آفاق تعزيزها في مختلف الميادين".

و تناولت المحادثات بين الطرفين أيضا "الاستحقاقات القادمة لأجندة الاتحاد الإفريقي و الاجتماع الوزاري للولايات المتحدة مع الدول الإفريقية حول الأمن الإقليمي و الشراكة في المجال الاقتصادي و التجاري المرتقب في 17 نوفمبر الجاري بواشنطن".

كما أجرى رئيس الدبلوماسية الجزائرية محادثات مع نظيره التانزاني اغستين ماهيقا تطرق خلالها الطرفان إلى "عدد من المسائل ذات الاهتمام المشترك"ي حسب نفس البياني معلنا عن إجراء ماهيقا لزيارة إلى الجزائر "قبل نهاية الشهر الجاري".

و الى جانب هذه اللقاءات مع مختلف نظرائه تحادث مساهل مع الأمين العام لجامعة الدول العربية احمد أبو الغيث الذي تطرق معه الى "الوضع في المنطقة و التحديات التي يواجهها العالم العربي".

و من جهة أخرى تطرق الوزير مع الممثل الخاص للامين العام الاممي بليبيا غسان سلامة إلى "الوضع في ليبيا في ضوء أخر التطورات المسجلة في هذا البلد و الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة في إطار المسار السياسي الجاري".

و بهذه المناسبة جدد مساهل للمسؤول الاممي "تمسك الجزائر باستقرار ليبيا و التزامها بدعم المسار السياسي في ليبيا".

م.ل

تاريخ النشر الأحد 5 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس