ضخ 4 ملايير دينار لتسلّم ترامواي ورقلة، سطيف، قسنطينة ومستغانم

ضخ 4 ملايير دينار لتسلّم ترامواي ورقلة، سطيف، قسنطينة ومستغانم

أكثر من 258 مليون مسافر عبر التراموي والمترو منذ 2011

كشف الرئيس المدير العام لمؤسسة مترو الجزائر عمر حدبي هذا الثلاثاء أن أزيد من 258 مليون مسافراستخدموا المترو والتراموي منذ دخولهم حيز الخدمة بكل من العاصمة ووهران وقسنطينة وسيدي بلعباس مؤخرا.

وتوقع الرئيس المدير العام لمؤسسة مترو الجزائر لدى استضافته في برنامج ضيف لتحرير للقناة الثالثة ارتفاع طاقة استعاب مترو الجزائر إلى200 ألف مسافر يوميا باستلام الخطين الجديدين للمترو على مستوى حي البدر- عين النعجة و تافورة البريد المركزي ساحة الشهداء نهاية العام الجاري.

وفي هذا السياق أوضح حدبي أن استقبال الـ 12 عربة جديدة للخطين الجديدين لمترو الجزائر سيكون بداية من أفريل القادم ضمانا لخدمة ذات نوعية.

أما فيما يخص الخط الرابط بين محطة مطار هواري بومدين الجديد باتجاه الحراش على مسافة 9 كلم وخط عين النعجة براقي على طول 3 كم فقال المتدخل إن الأشغال لاتزال جارية.

تسليم تراموي ورقلة وسطيف خلال السداسي الاول من السنة القادمة
و أشار ضيف الثالثة إن الدولة أفرجت عن ما قيمته 4 ملايير دينار كشطر ثاني بعد الاستفادة من 6 ملايير دينار في المرحلة الأولى موجهة لاستكمال المشاريع وتسليمها في آجالها المحددة موضحا في هذا الاطار أن الاولوية ستكون للمشاريع التي بلغت مراحلها الأخيرة من الانجاز،حيث سيتم تسليم تراموي ورقلة وسطيف واستكمال أشغال توسيع تراموي قسنطينة ومستغانم خلال السداسي الاول من العام القادم.
وتحدث الرئيس المدير العام لمؤسسة مترو الجزائر عن أهمية الشراكة العمومية الخاصة كإحدى وسائل تمويل المشاريع ، وقال إن غياب النصوص التشريعية المؤطرة لهذا النوع من الشراكة لايزال يعرقل تجسيدها على أرض الواقع ، الأمر الذي يتطلب حسبه الاهتمام لمواصلة ديناميكية الاشغال عبركل الورشات.

تاريخ النشر الأربعاء 8 تشرين الثاني (نوفمبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس