توزيع 80 ألف سكن في صيغة الدعم الريفي قريبا

توزيع 80 ألف سكن في صيغة الدعم الريفي قريبا

حسب وزير السكن ، عبد الوحيد طمار

أكد وزير السكن والعمران والمدينة، عبد الوحيد طمار، إن مشاريع سكنات "عدل" الخاصة بالعاصمة والتي يتم تشييدها في بومرداس والبالغة 3 آلاف شقة، يجب استلامها قبل جوان المقبل، مشيرا إلى أن أن كل مكتتبي "عدل" اللذين تلقوا أوامر بالدفع سيتسلمون سكناتهم.
و ذكر وزير السكن خلال اشرافه رفقة وزيرة التربية نورية بن غبريت ، على إنجاز ما مجموعه 3700 مسكن إضافة إلى إبتدائية وإكمالية وثانوية بدائرة خميس خشنة بولاية بومرداس، امس، ان هناك 80 ألف وحدة سكنية خاصة بالدعم الريفي سيتم توزيعها على عدة ولايات قريبا.
وشدد عبد الوحيد طمار، على ضرورة الإسراع في إنجاز مختلف مشاريع السكن العالقة مع معالجة كافة المشاكل المتعلقة بالعقار قبل إطلاق أي مشروع.
وقال وزير السكن " لا يوجد أي سبب لتأجيل إطلاق المشاريع السكنية أو المرافق المحيطة بها من مدارس ومستشفيات، خصوصا وأن أن الحكومة قامت بتوفير كافة التسهيلات الإدارية والأموال أيضا.."، مضيفا بأنّ الحكومة والوزارة، عملت ما في وسعها لتوفير المبالغ المالية اللازمة رغم الأزمة الإقتصادية إلا أن المشاريع لا تزال متوقفة ، الامر الذي رفضه طمار واعتبره غير مقبولا
وأعطى وزير السكن ، تعليمات شديدة اللّهجة للمدير الولائي للسكن، مشددا عليه تسريع وتيرة اشغال الانجاز قائلا " لا أريد سماع كلمة في طور الإنجاز من الآن فصاعدا".
كما تحدث عبد الوحيد طمار، عن المشاكل والعراقيل الّتي واجهتها صيغة الترقوي العمومي منذ إنطلاقها قبل 5 سنوات، مؤكد بأنّ الوزارة عملت على تحييد هذه العراقيل تحضيرا لإعادة إطلاقها بداية من سنة 2018.
من جهتها طالبت وزيرة التربية نورية بن غبريت ، بضرورة تخصيص حصص للأساتذة في كافة المشاريع السكنية، داعية إلى الاهتمام وإعطاء الأولوية للمدارس الابتدائية في كافة المشاريع المتعلقة بتشييد المجمعات السكنية.
أمال كاري
/

تاريخ النشر السبت 2 كانون الأول (ديسمبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس