ماذا لو كانت نقاط المباراة حاسمة يا زطشي؟

ماذا لو كانت نقاط المباراة حاسمة يا زطشي؟

الاتحادية لم تكن على علم بهفوة منتخب نيجيريا

نزل خبر منح النقاط الثلاث للقاء الجزائر ونيجيريا الذي لعب الشهر الماضي في قسنطينة برسم الجولة الأخيرة من تصفيات المونديال كالصاعقة على الرئيس زطشي وأقرب مساعديه.

الخبر الذي زفه ممثلو وسائل الإعلام للرئيس أثناء إجراء الندوة الصحفية التي تلت أشغال ورشات الإصلاح الكروي جعل الرئيس يتلعثم ولم يستطع حتى التعليق على القرار رغم محاولة تفنيده في بداية الأمر قبل أن يعلمه أحد مقربيه أن الفيفا فعلا أصدرت القرار على موقعها على شبكة الأنترنت وهو ما زاد الطين بلة.

زطشي الذي يتستر منذ أيام وأسابيع على بعض الخروقات والأخطاء التي أصبحت متداولة وبكثرة في الاتحادية، صار يتهرب من الإجابات الخاصة بالأسئلة الموجهة له للرد على حقيقة ما يحدث، فالمكلف بالإعلام في الفاف وقبل انطلاق الندوة أول أمس أكد أن الأسئلة لابد أن تكون خاصة بالحدث، لكن فوز الجزائر على البساط فتح مجالا لضربة موجعة أخرى تتلقاها الفاف وإدارتها الهشة بحيث علق الحضور في سرعة البرق عن دور الأمانة العامة في الاتحاد خاصة أن زطشي أكد أن الفاف لم يكن على علم بأن نيجيريا قامت بإشراك لاعب معاقب وهو أمر جد خطير من طرف اتحادية تدعي العمل باحترافية واضطرت الفاف أن تنتظر تدخلا تلقائيا من طرف الفيفا لتستعيد حقوقها في غياب أمين عام فعال يقوم بعمله بشكل لائق بحيث تضاعفت أخطاء محمد ساعد الأمين الحالي والذي شغل منصب مكلف بالإعلام في آخر أيام روراوة، وكان تنصيبه كأمين عام قد أثار تعجب الجميع خاصة أنه ليس من أهل التسيير الإداري وكانت مهنته تقتصر على العمل الإعلامي والصحفي لسنوات وهو ما جعله يرتكب سلسلة من الأخطاء الفادحة كان أخرها عدم إرسال ملف ترشح ولد زميرلي في الوقت اللازم للكاف مما أدى إلى إلغائه وفسح المجال على مصراعيه للمثل الاتحاد الليبي للفوز بمقعد في المكتب التنفيذي للكاف مبقيا الجزائر خارج الإطار لعهدة ستكون طويلة وقد تكون عواقبها وخيمة.

بالعودة لمعضلة نقاط نيجيريا التي استعادها الخضر والتي تمكنهم من إنهاء السباق ب4 نقاط عوض مهزلة النقطتين، فان الجميع تساءل بعد ترسيم القرار عن ما كان سيحدث لو كان اللقاء حاسما بحيث كان وقع الخطأ الإداري سيكون عنيفا والعواقب وخيمة وهو ما يزيد الضغط على الفاف لإقالة الأمانة العامة الحالية ومن فيها تفاديا لأخطاء أكثر خطورة، خاصة لما نعلم أن من مهام الأمين العام جمع كل المعلومات عن اللقاء عن طريق مراسلات مع الفيفا والكاف قبل كل لقاء مما يتسنى للاتحاد الجزائري التعامل في والآجال مع أي احتراز قد تتقدم به.

مهدي.س

تاريخ النشر الأربعاء 13 كانون الأول (ديسمبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف 

المدير العام لشركة “بومار كومباني” علي بومدين يكشف نسعى لانتاج 1.5 مليون جهاز تلفزيون و3 مليون هاتف ذكي في 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس