صدور منشورات حول حرب التحرير الوطني من خلال صحافة تلك الحقبة

صدور منشورات حول حرب التحرير الوطني من خلال صحافة تلك الحقبة

ستكون حرب التحرير الوطني (1954-1962)، التي أنهت 132 سنة من الاستعمار الفرنسي، من خلال صحافة في تلك الحقبة موضوع مجموعة منشورات فريدة من نوعها (52 عدد) صدر العدد الأول منها هذا الأسبوع بالعاصمة الفرنسية باريس.

فقد نشرت "جرائد الحرب" سلسلة جديدة مخصصة للثورة الجزائرية بالغوص في عدد كل أسبوع في أرشيف و جرائد تلك الحقبة التي تعكس، حسب القائمين على هذا العمل، "تنوع الآراء في ضفتي المتوسط" و يشمل كل عدد خيارا "متميزا" من الجرائد التي تناولت "أبرز أحداث" هذه الثورة من خلال إسهام مؤرخين و صحفيين يعيدون مجريات الأحداث في سياقها .

و استهل العدد الأول الذي يحمل عنوان "أول نوفمبر 1954: بداية الثورة الجزائرية" منشوره بمجلة صحفية صدرت غداة اندلاع الثورة التحريرية تبرز أن الجرائد الفرنسية فوجئت آنذاك بإطلاق رصاصة أول نوفمبر حيث نشرت ملخصات من بيان أول نوفمبر لجبهة التحرير الوطني.

و في تحليل مطول، تطرق العدد الأول إلى تجاهل فرنسا غضب الجزائر، مذكرا بأن فرنسا المصدومة بانهزام جيشها في حرب الهند الصينية لم تكن تتقبل تطور فكرة الاستقلال في صفوف الشعوب المضطهدة بسبب الاستعمار".

كما تناولت الصفحات الداخلية مقالات عن شخصيات جزائرية على غرار الأمير خالد (1875-1936) و مصالي الحاج (1898-1974) و فرحات عباس (1899-1985).

و أكد مؤلفو هذا العدد أنه "إذا كانت كمية و نوعية أعمال المؤرخين سمحت برفع الستار عن الطابوهات فان تاريخ و ذاكرة الثورة الجزائرية لازالا لحد اليوم موضوع حساس و أليم و مثير للجدل، موضحين أن طموحهم هو "تسليط الضوء على طرفي هذا التاريخ -الجزائر و فرنسا".

م.ب

تاريخ النشر الأحد 7 كانون الثاني (يناير) 2018

النسخة المصورة

إعلان

إسرائيل تتخلى عن خطة الترحيل القسرى للمهاجرين 

قالت الحكومة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، إنها ستتخلى عن خطة للترحيل القسرى لمهاجرين أفارقة دخلوا البلاد بشكل 

مريم محمد الهاشمي: “الإمارات راعية للابتكار ووالداي 

مريم محمد الهاشمي: “الإمارات راعية للابتكار ووالداي المشجع الأكبر لي” مريم محمد الهاشمي: “الإمارات راعية 

.♦. السياحة العربية .♦. تـلمسان أسعد الله 

تلمسان ، التي يلقبها سكانها كسي قدور بن غبريط بأنها "لؤلؤة المغرب العربي" (1) هي مدينة في شمال غرب الجزائر ، 

للحصول على سكن ترقوي مدعم – أن يكون جزائريا ويعمل 

– أن لا يكون المترشح (أو زوجته) قد إستفاد من قطعة أرض سكنية أو في أي برنامج سكني أو أي إعانة من الدولة. 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس