بن مرادي يتوعد مفتعلي الزيادات العشوائية لأسعار المواد الغذائية

بن مرادي يتوعد مفتعلي الزيادات العشوائية لأسعار المواد الغذائية

بن مرادي

قال إن أزمة حليب الأكياس سببها تحوليها إلى المقاهي والمصانع

بن مرادي يتوعد مفتعلي الزيادات العشوائية لأسعار المواد الغذائية

نفى وزير التجارة، بن مرادي، ان يكون سبب أزمة الحليب يتعلق بمشكل التسويق ،مشيرا أن عدد الملابن يبلغ 100 ملبة 90 منها خاص ،وفيمل يخص ارتفاع الياغورة ، قال الوزير :"قمنا بفتح تحقيق وتبين أن منتجين كبيرين رفعوا من سعره بدون سبب و تقديم تقديم شكاوي ضدهم لدى مجلس المنافسة ."

و كشف وزير التجارة خلال نزوله ضيفا بفوروم الاذاعة عن استحداث جهاز يتكفل بمتابعة مسار حليب الأكياس، بعد الندرة التي شهدتها الأسواق من هذه المادة المدعمة، مؤكدا أن الديوان الوطني للحليب يوفرة بودرة الحليب لـ 100 ملبنة على المستوى الوطني، 90 منها يملكها خواص ، غير أن الواقع أثبت أن حليب الاكياس يحول إلى المقاهي وبعض مصانع المكملات الغذائية .

أما فيما يتعلق بقضية زيادة سعر الخبر، نفى الوزير إمكانية زيادة سعر الخبزة ،موضحا أن الوصاية فتحت تحقيق حول تقييم تكلفة الخبزة على مستوى 30 مخبزة في جميع مناطق الوطن ،و ثم التوصل الى قرار إنشاء فرينة خاصة بصناعة الخبز،مشيرا أن زيادة الدعم غير واردة في سياسة الحكومة خاصة مع تبعات الأزمة و عجز
اما فيما يخص أن بعض المنتجين والموزعين استغلوا فرصة الزيادات في أسعار الوقود، وحجة انخفاض قيمة الدينار لفرض زيادات عشوائية وتبريرها على بعض المنتجات الاستهلاكية، مؤكدا أن فرق الرقابة تقوم بدورها على مستوى الاسواق والمحلات التجارية لفرض القانون،
واعرب الوزير عن رغبة الحكومة في تنظيم التجارة الخارجية من خلال تنظيم السوق ،مؤكدا ان الحكومة تراهن على المنتوج الوطني من خلال سياسة الدعم ،مؤكدا على وفرة المنتوج المحلي و نوعيته .
وأكد المسؤول الأول في القطاع ان الحكومة تولي أهمية كبيرة للتجارة الإلكترونية "3300 متعامل تجاري في إطار الكتروني "،كاشفا عن قانون جديد خاص بالتجارة الإلكتلرونية في صدد المصادقة يهدف الى حماية المستهلك و تنظيم المورد و المستهلك الإلكتروني ،
وفي سؤال عن مصير محلات الرئيس ،أوضح الوزير أن 100 محل تجاري التي استفادت منهم بلديات الوطن نجح وفشل في ولايات أخرى ،مرجعا السبب الى ان تموقع هذه المحلات كان في نسيج لا يسمح للنشاط التجاري
وفي سياق متصل، ذكر الوزير أن الحكومة من فترة 1990 الى 2014 وضعت جهازا على المدى المتوسط لاستبدال الواردات بالإنتاج الوطني، مشيرا إلى أن الحكومة في هذا الصدد وبعد تقييم لمدة 4 سنوات اتخذت إجراءات من بينها فرض الضريبة على الاستهلاك ورفع الحقوق الجمركية.

وطمأن وزير التجارة بن مرادي ،المنتجين من عدم التخوف منى القرار القاضي بإلغاء رخصة 851 رخصة استيراد ،موضحا أن الحكومة قامت بدراسات قبلا بالتنسيق مع القطاعات المعنية قبل اتخاذ هذا القرار ،مؤكدا على وفرة الإنتاج المحلي و القدرة الإنتاجية لتلبية حاجيات السوق ،قائلا :"بعد 3 أشهرستختفي جميع هذه التخوفات ".

وأضاف : "الإنتاج الوطني لم يصل الى الوفرة لكننا متحكمين في الأرضية فيما يخص التصدير"، مبرزا أن مشيرا أن زيادة الدعم غير واردة في سياسة الحكومة خاصة مع تبعات الازمة ، وسيتم إتخاذ إجراءات وحلول من شأنها تحسين الوضع" .

أمال كاري

تاريخ النشر الاثنين 8 كانون الثاني (يناير) 2018

النسخة المصورة

إعلان

واشنطن بوست تفجر مفاجأة: لهذا السبب اغتال ابن سلمان 

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية عن مجموعة من الحقائق الجديدة ، مزيد من التفاصيل ـــــــــــــــــــــــــــــــ

خاص الفن- عمرو دياب الأعلى اجرا ليلة رأس السنة 

ـ 200 ألف دولار كأجر عن حفله الذي تعاقد عليه في أبوظبي احتفالا بالعام الجديد، مزيد من التفاصيل 

راغب علامة يحذّر الطبقة السياسية ويقول: "لبنان ملك 

وجّه الفنان ​راغب علامة​ رسالة الى الطبقة السياسية في لبنان، مزيد من التفاصيل ـــــــــــــــــــــــــــ 

القرصنة البحرية: الظاهرة تنحسر في الصومال

لعبت القوات البحرية الأجنبية دورا محوريا في الحد من نشاط القراصنة، مزيد من التفاصيل ــــــــــــــــــــــــــــــ

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس