الإعلان عن ولاية الجزائر "عاصمة العيش معا في سلام

الإعلان عن ولاية الجزائر "عاصمة العيش معا في سلام

بحضور وفد وزاري ووالي العاصمة
سيتم يوم 16 ماي الجاري الإعلان عن ولاية الجزائر "عاصمة العيش معا في سلام "، وذلك في إطار الاحتفال باليوم العالمي " للعيش معا في سلام"، تجسيدا للائحة التي تبنتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في 8 ديسمبر 2017 باقتراح من الجزائر المتعلقة بترسيخ ثقافة السلم والتعايش كحل سلمي لفض النزاعات، حسبما أفادت به أمس منسقة اللجنة الولائية المكلفة بتحضير التظاهرة.

وأوضحت فيروز محمدي في ندوة صحفية رفقة أعضاء اللجنة على غرار الكشافة الإسلامية الجزائرية وممثل مؤسسة " جنة العارف" الصوفية العلوية، أنه سيتم يوم 16 مايو الجاري الإعلان الرسمي عن ولاية الجزائر عاصمة " للعيش معا في سلام " بساحة المصالحة الوطنية بحضور وفد وزاري ووالي العاصمة وذلك ضمن الاحتفال بالتظاهرة الدولية.

وقد تم —حسب المتحدثة— تسطير برنامج ثقافي ورياضي وفكري ثري بالمناسبة و ستعرض لوحات تشكيلية من إنجاز طلبة المدرسة العليا للفنون الجميلة وعروض كوريغرافية وغرس شجرة " الزيتون " رمز السلام لإبراز المجهود الجزائري لإحلال السلم والمصالحة .

و أشارت، في هذا الإطار، إلى أنه سيتم بمناسبة الاحتفال بهذه التظاهرة يوم 15 ماي تخصيص درس نموذجي موحد عبر جميع المؤسسات التربوية بأطوارها الثلاثة بالجزائر العاصمة تتضمن عرض مبسط لمفهوم اللائحة الأممية 72/130 ، التي صادقت عليها الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 8 ديسمبر 2017 باقتراح من الجزائر، والتي أقرت وفقها يوم 16 مايو من كل سنة "يوما دوليا للعيش معا في سلام".

وذكرت محمدي في هذا الصدد بمختلف المجهودات التي قامت بها الجزائر لتجسيد مفهوم السلم، من خلال تطبيق مواثيق المصالحة والسلم الوطنيين والبرامج التنموية والديناميكية الاستثمارية التي تعرفها ولاية الجزائر في إطار المخطط الاستراتيجي لعصرنة العاصمة الممتد لغاية 2035، والتي أساسها تحسين الإطار المعيشي للمواطن من خلال حزمة المشاريع، على غرار عمليات الترحيل حيث تم توزيع منذ سنة 2014 أزيد من 80.000 وحدة سكنية من مختلف الصيغ منها 42.000 وحدة تم ترحيلهم من الأحياء القصديرية والهشة.

وتناولت المسؤولة الولائية إجراءات تحسين تسيير المرفق العام والشبكات العمومية عن طريق عصرنة و رقمنة القطاع الخدماتي لفائدة المواطن وتسهيل معيشته في إطار "المدينة الذكية"، على غرار مجالات نظافة المحيط والبيئة والنقل والطرقات وتهيئة الحضيرة العقارية كإعادة الإعتبار للنسيج العمراني وتهيئة وترميم مختلف المواقع التاريخية و الأثرية كالقصبة، إلى جانب إنشاء الحظائر للتسلية والترفيه وإعادة تأهيل الحدائق والساحات الخضراء لتوفير مناخ عيش ملائم للمواطن.

و أشار عضو اللجنة محمد الطاهر ديلمي من جهته إلى أهمية احتفال الجزائر بتظاهرة " العيش معا في سلام" كون المبادرة جزائرية ومستوحاة من تجربة الجزائر في مجال المصالحة الوطنية التي أرسى دعائمها رئيس الجمهورية، معتبرا تبني اللائحة التي بادرت بها الجزائر من الجمعية العامة للأمم المتحدة بـ 193 صوت بمثابة انتصار للدبلوماسية الجزائرية .

وأشار في نفس السياق إلى أنه سيتم بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي "للعيش معا في سلام" عرض فيلم وثائقي يوم 15 ماي الجاري بقاعة ابن خلدون، وكذا تنظيم على مستوى منتزه الصابلات نشاط رياضي وترفيهي فني ومأدبة غذاء جماعية.

وبالمناسبة ذكر محافظ الكشافة الإسلامية بالعاصمة رشيد بودينة أنه سيتم تنظيم عبر مختلف بلديات الجزائر العاصمة تظاهرات ثقافية ودينية وعلمية تبرز مفهوم قيم اليوم العالمي "للعيش بسلام" (16 مايو)، فضلا على تظاهرات فكرية ورياضية وثقافية ومسابقات دينية وذلك بمشاركة أفواج الكشافة الإسلامية إلى جانب نشاطات ذات طابع بيداغوجي و تحسيسي لترقية ثقافة التعايش.

و أوضح رئيس فرع مؤسسة "جنة العارف" بالعاصمة عمراوي توفيق أن "البرنامج الاحتفالي الذي يمتد إلى غاية 12 جوان المقبل يتضمن ندوات فكرية و ورشات تكوينية ونشاطات ثقافية وفنية "، كما كشف أن ولاية مستغانم ستحتضن يوم 15 يوليو القادم مؤتمرا دوليا بهدف "إبراز قيم التسامح وأهميتها لدى شعوب المعمورة".

ق.م

تاريخ النشر الاثنين 14 أيار (مايو) 2018

النسخة المصورة

أزمة دبلوماسية خانقة.. واشنطن عاقبت وزيرين تركيين 

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أن أنقرة سترد على العقوبات الأمريكية. وكتب أغلو، على موقع 

مواقيت الصلاة في الجزائر لنهار اليوم الفجر 

مواقيت الصلاة في الجزائر لنهار اليوم الفجر 03:52 الظهر 12:44 16:34 العصر المغرب 19:50 21:20 

جيهان هريدي تكشف أنها صممت عباءات عربية بروح 

كشفت مصممة الأزياء جيهان هريدي عن تصميمها لمجموعة جديدة من العباءات العربية، والتي تنوعت في تصميمها بين 

إليك قائمة بأفضل أماكن للإقامة على ساحل البرتغال

قضت الكاتبة فيرلي هيلسن، مؤلف كتاب السفر "Surf & Stay"، ستة أشهر في جولة على سواحل شمال غرب إسبانيا 

ميركل: ملف الهجرة قد يحدد مصير الاتحاد الأوروبي

حذرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من أن مستقبل أوروبا بات على المحك بسبب قضية الهجرة، وطالبت حلفاءها 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس