لا بناء للسكنات بالأراضي الفلاحية

لا بناء للسكنات بالأراضي الفلاحية

بوعزقي يعلن عن سحب قرار الحكومة

أعلن وزير الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري، عبد القادر بوعزقي، عن سحب القرار الحكومي الذي يسمح بتحويل عدد من الأراضي الفلاحية لاستغلالها في بناء وحدات سكنية في مختلف الصيغ، خصوصا في العاصمة. مشددا في الوقت ذاته، على أن "الدولة تعمل على حماية الأراضي الفلاحية وفقا لتوجيهات رئيس الجمهورية".

و قال بوعزقي، إن دور قطاع الفلاحة يتمثل في السهر على إيجاد توازن بين حتميتين وهما الحفاظ على الإمكانات العقارية الفلاحية و مواكبة التنمية الاجتماعية عن طريق توفير الأوعية العقارية الضرورية لتجسيد المشاريع التنموية معتبرا إياها "مهمة حساسة جدا".

وفيما يخص بإمكانية استحداث إجراء يسمح لمستغلي الأراضي المتفرقة من الاستفادة من نظام الامتياز و مصير الأراضي المستغلة بدون سند قانوني (أراضي العرش)، قال بوعزقي انه تم اتخاذ العديد من الإجراءات في المنشور الوزاري المشترك 1839 المؤرخ في 14 ديسمبر 2017 و المتضمن الاستفادة من العقار الفلاحي التابع لأملاك الدولة و المخصص للاستثمار في إطار استصلاح الأراضي عن طريق الامتياز، مع التأكيد على حالة الأراضي المستغلة بدون سند قانوني (اراضي العرش).

و ذكر الوزير في هذا السياق، توسيع تشكيل لجنة تنشيط و توجيه الاستثمار الفلاحي للولايات إلى ممثلي الوكالة الوطنية للموارد المائية و الديوان الوطني للأراضي الفلاحية و شركة سونلغاز و بصفة استشارية ممثل بنك الفلاحة و التنمية الريفية، للتأكد من حسن اختيار المحيطات، و كذا منح اللجنة الولائية السلطة لاتخاذ القرار حسب الإمكانات العقارية المتاحة و النظرة الاقتصادية للولاية بالنسبة لوجهة المحيطات بتخصيصها حصريا أو أغلبيتها للاستثمار .

كما ذكر بوعزقي أنه تم تخصيص الامتياز لفئتين من المشاريع (المشاريع الفلاحية المصغرة و مشاريع الاستثمار الفلاحي الأخرى) و كذا اعتماد مقررات التأهيل للاستفادة كإجراء أولي قبل استلام عقود الامتياز مما سيسمح من الانطلاق في بعض الإجراءات مثل إيداع الملفات على مستوى البنك و كذلك تنصيب لجنة المتابعة للقيام بعمليات مراقبة شهرية حول ظروف استصلاح و استغلال الأراضي.

و بخصوص الأراضي المستغلة بدون سند قانوني (أراضي العرش) و التي لا تسري عليها هذه الإجراءات بالنظر إلى خصوصيتها وانطلاقا من مبدأ ملكية الدولة لها فهي حتما تدخل ضمن نطاق الامتياز، مشيرا إلى انه تقرر خلال الجلسات الوطنية للفلاحة المنعقدة مؤخرا إنشاء لجنة تضم كل الاطراف الفاعلة من الإدارة و المجتمع المدني لدراسة هذه المسألة و ضبط منهجية "لتسوية كل الحالات" .

محمد.ل

تاريخ النشر الجمعة 22 حزيران (يونيو) 2018

النسخة المصورة

إعلان

الجزائر- من انتصر.. الشعب أم الرئيس ؟

الجزائر – TSA عربي: عقب 3 أسابيع من الحراك الشعبي الرافض لترشح بوتفليقة لعهدة رئاسية خامسة، مزيد من التفاصيل 

ناتاشا تكشف للفن تفاصيل إعتراض الأمن العام على 

تواصل موقعنا مع الفنانة اللبنانية ناتاشا للوقوف على تفاصيل إعتراض الأمن العام اللبناني ، مزيد من التفاصيل 

موري حاتم من كندا للفن:انتقلت إلى مرحلة المواجهة رغم 

حقق الفنان اللبناني موري حاتم نجاحاً كبيراً بانتقاله إلى مرحلة المواجهة في برنامج la voix،مزيد من التفاصيل 

الاحتجاجات الجزائرية 2019

احتجاجات الجزائر 2019 هي احتجاجات شعبية واسعة اندلعت في 22 شباط/فبراير 2019، مزيد من التفاصيل 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس