رونار أكبر مرشح لخلافة ماجر

رونار أكبر مرشح لخلافة ماجر

المدرب الفرنسي كان من بين المطالب الشعبية في وقت سابق لكن روراوة رفض انتدابه كونه مقتنع أنه ورغم قدرته على تكوين فريق متكامل الا أنه يهمل الفرديات وهو ما يعيق الخضر الذي يزخر باللاعبين أمثال براهيمي ومحرز، الا أن زطشي الذي تابع باهتمام المونديال تأكد أن كل ما قيل وأشيع بخصوص رونار ضرب من الخيال وأنه يتناسب مع المنتخب وأهدافه خاصة بعد نجاحه 3 مرات متتالية في قيادة منتخبات افريقية للنجاح وهو يرشحه للنجاح للمرة الرابعة.
تصريحات رونار خلال مؤتمره الصحفي الأخير في روسيا كشفت عن نيته في الرحيل وعن أسفه لخروجه خالي الوفاض مع منتخب مغربي بلغ مستوى لابأس به لكنه لم يبلغ الدور الثاني من المونديال ورونار يعلم أنه لن يستطيع أن يعمر الى غاية مونديال 2022 وبذلك سيفضل الرحيل الآن كما كان عليه الحال عندما قرر الرحيل بعد تتويجه مع كوت ديفوار باللقب القاري.
وأكد مصدرة مقرب من الفاف أن الاتصالات المباشرة مع رونار لم تبدأ بعد بحكم ارتباطه مع المغرب الى غاية سنة 2022 لكن مقربين من الاتحادية حاولوا التعرف على معلومات بخصوص راتب المدرب عنت طريق وكلائه تمهيدا للارتباط والأكيد أن المباراة الأخير أمام اسبانيا قد تكون الأخيرة بالنسبة لرونار واعلان رحيله سيعطي ضربة انطلاقة المفاوضات بين الفاف والمدرب الفرنسي الذي قد يعود الى الجزائر بعد 7 سنوات من رحيله من الاتحاد، والأكيد أن تواجد رئيسه السابق حداد في المكتب الفدرالي سيسهل اندماجه ويقرب وجهات النظر ما يجعل رونار المرشح الأكبر لتولي العارضة الفنية للمنتخب.
من جانبها، كشف وكالة الأنباء الألمانية، حسب مصادر وصفتها بالمُقربة، بأن التقني الفرنسي مُتحمس جدا لفكرة العمل مع الخضر في أقرب الآجال.
ووفقا لذات المصدر، فإن صاحب الـ49 عاما سيعمل لإنهاء إلتزاماته سريعا، مع أسود الأطلس، كون عقده يستمر لغاية نهاية 2018.

تاريخ النشر الاثنين 25 حزيران (يونيو) 2018

النسخة المصورة

إعلان

هواري بومدين

من أبرز رجالات السياسة بالجزائر في النصف الثاني من القرن العشرين، أصبح أحد رموز حركة عدم الانحياز ساند حركة 

إبنة نوال الزغبي تصالحها أخيرا بعد إنقطاع التواصل 

أخيرا وبعد مايقارب من عام على وقوع القطيعة بين نوال الزغبي ونجلتها الكبرى تيا ديب أخيرا بادرت الفتاة الشابة 

هذا ما كشفه أحمد الفيشاوي وأحمد داوود وأمينة خليل 

انطلق عرض فيلم" 122 " في السينمات مؤخراً، ويشارك في بطولته ​طارق لطفي​، ​أحمد داوود​،أمينة خليل​، ​ . 

البرلمان البريطاني يصوت بأغلبيته ضد اتفاق الخروج من 

خسرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تصويتا في البرلمان على اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس