الحكومة تحضر مشروع قانون يتعلق بالاتجار بالبشر

الحكومة تحضر مشروع قانون يتعلق بالاتجار بالبشر

وزارة العدل أعطت موافقتها لإعداده

احتفلت الجزائر، أمس، باليوم العالمي لمكافحة الاتجار بالبشر، حيث تم الاعلان عن العديد من الاجراءات لمكافحة هذه الظاهرة، لا سيما من خلال إعداد مشروع قانون يتعلق بالإتجار بالبشر والتكفل بالضحايا.

ولدى تدخله بمناسبة الاحتفال الذي نظمته وزارة الشؤون الخارجية، أكد رئيس اللجنة الوطنية للوقاية من الاتجار بالبشر ومكافحته، مراد عجابي، أنه تم اتخاذ العديد من الإجراءات لمكافحة هذه الظاهرة، لاسيما "مشروع تعليمة تم عرضها على الوزير الأول للموافقة، لإعطاء طابع رسمي للتكفل بضحايا الاتجار بالبشر".

وأوضح أن هذه التعليمة تتضمن أساسا التكفل بالضحايا"، مضيفا، من جهة أخرى، أن وزارة العدل أعطت موافقتها لاستحداث "مجموعة عمل لتحضير مشروع قانون يتعلق بالتجار بالبشر".

وكشف عجابي، أن اللجنة التي تضم 20 عضوا من مختلف الدوائر الوزارية والهيئات المختصة تمكنت منذ إنشائها من "تحيين قواعد البيانات الوطنية حول حالة ظاهرة الاتجار بالبشر".

وأضاف أنه "تم اعداد مشروع قاعدة بيانات من طرف وزارة العدل بالتنسيق مع القطاعات المعنية وستدخل حيز الخدمة السنة المقبلة"، مؤكدا أن السلطات الجزائرية "اتخذت كل التدابير القانونية والمؤسساتية الضرورية لوضع حد لهذه الظاهرة ومواجهة الشبكات الاجرامية".

كما تقوم اللجنة كذلك بإعداد تقرير سنوي حول حالة الاتجار بالبشر في الجزائر، موضحا أن التقرير الأول الذي يضم نشاطات اللجنة وكذا الآفاق المستقبلية لعملها قد تم إرساله إلى رئيس الجمهورية في 2017".

من جهته، جدد المدير العام للعلاقات الدولية رشيد بلادهان رغبة الجزائر في مكافحة "كل انواع الجريمة المنظمة العابرة للحدود لا سيما الاتجار بالبشر".

و أضاف قائلا "يتعلق الامر بوضعية تشكل تحديا بالنسبة للجزائر عقب تدهور الوضعية الاقتصادية و الاجتماعية و الامنية في البلدان المجاورة مما ادى الى نزوح الاشخاص بحثا عن ظروف معيشية احسن و كذا الى ظهور ظاهرة استغلال الاشخاص عبر شبكات اجرامية خصوصا النساء و الاطفال".

و في اطار قمع و مكافحة هذه الشبكات الاجرامية التي تقوم بالإتجار بالبشر، ذكر السيد بلادهان أن الجزائر قد وقعت على اتفاقيات دولية بخصوص هذه الجريمة كما طورت برنامج تعاونها مع الامم المتحدة.

و يهدف اليوم العالمي ضد الاتجار بالبشر التي يحتفل بها يوم 30 جويلية من كل سنة الى حماية الاطفال و النساء و المهاجرين من الشبكات الإجرامية.

و في هذا الصدد، قال الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس أن "الاتجار بالبشر يعتبر جريمة شنيعة تتغذى من عدم اللامساواة والتوازن و من الصراعات"، مشيرا الى أن المتاجرين "يستغلون امل و محنة الآخرين و يهاجمون الضعفاء من خلال حرمانهم من حقوقهم الاساسية".

و حسب المعطيات الأخيرة التي قدمتها منظمة العمل الدولية فان الاعمال الشاقة و الاستغلال الجنسي تدر حاليا 150 مليار دولار سنويا مما يجعل الاتجار بالبشر ثالث جريمة منظمة الاكثر دخلا على المستوى العالمي.

و في الوقت الذي يحصى فيه عدد الضحايا بعشرات الملايين، يصل عدد الادانات ضد المتاجرين بالبشر في العالم كله إلى اقل من 10.000 حالة، حسب تقرير سنة 2017 حول الاتجار بالبشر.

م.ل

تاريخ النشر الاثنين 30 تموز (يوليو) 2018

النسخة المصورة

إعلان

علي كافي (من 7 أكتوبر 1928 إلى 16 أبريل 2013) 

ولد في 7 أكتوبر 1928 بالحروش في ولاية سكيكدة. من عائلة ريفية تنتمي إلى الزاوية الرحمانية،مزيد من التفاصيل 

رغم رحيله منذ 16 عاماً - ليلى علوي تحيي ذكرى هذا 

نشرت الفنانة ليلى علوي على صفحتهافي موقع"فيسبوك"،مقطع فيديومجمعاً لبعض اللقطات من الأفلام،مزيد من التفاصيل 

قبل أيام من حفل الأوسكار..أين ترتفع وتنخفض حظوظ فيلم 

وضعت ​نادين لبكي​ بصمتهاعلى خريطة السينماالعالميةواستطاعت أفلامهاان تخترق الجدارالذي رسمناه،مزيد من التفاصيل 

ملفات ساخنة على مائدة 2019

عام مضى بكل إنجازاته وإخفاقاته، حروبه وصراعاته، وعام آخريحل بتطلعاته وتحدياته فى المنطقة، مزيد من التفاصيل 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس