كن طيبا

كن طيبا

والله تعالى طيب يحب الطيب من القول ويحب الطيب من العمل ويضاعفه لأصحابه ، الله جل وعلا يحب الطيبين من الناس ويبغض الخبيث . 
الله جل وعلا يرفع الطيب ويبارك لأصحابه فيه الله أمرنا أن نكون طيبين في أقوالنا وأعمالنا وذواتنا وأموالنا ونهانا أن نكون من الخبيثين في أقوالنا وأعمالنا وأموالنا وذواتنا فانظروا وتأملوا 
هل يستوي من طاب لسانه وطاب قوله فلا يقول إلا طيبا ولا ينطق إلا خيرا إذا حضرت مجلسه وجدته طيبا مطيبا بذكر الله والصلاة والسلام على محمد رسول الله هل يستوي هذا مع ذلك الرجل الذي إذا تكلم تكلم بغيبة ونميمة وتفريق بين الناس وصدق الله القائل (( أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاء تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا .)) 
هل يستوي المؤمن طيب الأعمال الذي إذا رأيته رأيت عمله طيبا عمله حسنا عملا يحبه الناس ويحبه الله يؤدي فرائض الله طيبا في أعماله راع لأمانته في وظيفته . 
هل يستوي هذا مع ذلك الخبيث في عمله وفعله تراه لا يرع أمانة الله مقهقرا في الصلوات إذا استرعى على مال أكله إذا استعمل على وظيفة ارتشى وغش وخان هؤلاء ولو كان كثيرون فهم عند الله من أخبث البشر . 
هل يستوي المال الطيب والمال الخبيث فالطيب من المال وإن قال فماله إلى بركة ماله إلى خير وصاحب المال الحلال ستجاب دعوته ويبارك الله في أهله وأولاده . 
فتاوى
س :هل يجوز الكلام اليسير أثـناء خطبة الجمعة؟ وهل تبطل الجمعة بحصوله؟
ج :صلاة الجمعة واجبة على المسلم، وقد حذّر رسول الله صلّى الله عليه وسلّم من تركها. فعن أبي الجعد الضمري رضي الله عنه أن النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم قال: ‘’مَن ترك ثـلاث جُمَعٍ تهاونًا بها، طبَع الله على قلبه’’، أخرجه أبو داود والنسائي في المجتبى، وهو حديث حسن كما في المسند تخريج الأرناؤوط، وفي رواية: ‘’مَن ترك الجمعة ثـلاثًـا من غير عذر فهو منافق’’، أخرجه ابن حبّان وغيره، وهو حديث حسن كما في المسند تخريج الأرناؤوط.
أما ما لا يجوز أثـناء خطبة الجمعة فعدة أمور منها: تخطي رقاب الناس والإمام يخطب. فعن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أن رجلاً دخل المسجد يوم الجمعة ورسول الله صلّى الله عليه وسلّم يخطب، فجعل يتخطّى النّاس، فقال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: ‘’اجلس فقد آذيتَ وآنيتَ’’، أخرجه ابن ماجه وغيره وهو حديث صحيح. ومنها: مسّ الحصى أو العبث حال سماع الخطبة بالسبحة أو السواك أو غير ذلك ممّا يأخذ حكم الحصى. فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: ‘’.. ومَن مسّ الحصى فقد لغا’’، أخرجه مسلم.
كما أن الكلام والإمام يخطب ـ هو المستفسر عنه في السؤال ـ لا يجوز. فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: ‘’إذا قُلتَ لصاحبك أنْصِت والإمام يخطب فقد لغوتَ’’، أخرجه البخاري ومسلم. أما عن بطلان الجمعة بحصوله، فالّذي عليه أهل العلم أن جمعته ناقصة الأجر، إذ لم يثـبت أن أمر أحدهم بإعادة صلاة الجمعة ظهرًا .

تاريخ النشر الخميس 27 أيلول (سبتمبر) 2018

النسخة المصورة

إعلان

علي كافي (من 7 أكتوبر 1928 إلى 16 أبريل 2013) 

ولد في 7 أكتوبر 1928 بالحروش في ولاية سكيكدة. من عائلة ريفية تنتمي إلى الزاوية الرحمانية،مزيد من التفاصيل 

رغم رحيله منذ 16 عاماً - ليلى علوي تحيي ذكرى هذا 

نشرت الفنانة ليلى علوي على صفحتهافي موقع"فيسبوك"،مقطع فيديومجمعاً لبعض اللقطات من الأفلام،مزيد من التفاصيل 

قبل أيام من حفل الأوسكار..أين ترتفع وتنخفض حظوظ فيلم 

وضعت ​نادين لبكي​ بصمتهاعلى خريطة السينماالعالميةواستطاعت أفلامهاان تخترق الجدارالذي رسمناه،مزيد من التفاصيل 

ملفات ساخنة على مائدة 2019

عام مضى بكل إنجازاته وإخفاقاته، حروبه وصراعاته، وعام آخريحل بتطلعاته وتحدياته فى المنطقة، مزيد من التفاصيل 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس