هل يتجرأ أحمد أحمد ويحرم غينيا من تنظيم كأس إفريقيا؟

هل يتجرأ أحمد أحمد ويحرم غينيا من تنظيم كأس إفريقيا؟

وأكدت مصادر من الاتحاد المحلي، أن مصر تفضل التركيز في تنظيم كأس افريقيا 2019 لفئة أقل من 23 سنة والتي ستكون مؤهلة لأولمبياد طوكيو وأنها غير قادرة على تنظيم منافستين في ظرف 6 أشهر.

وفي نفس الوقت صرح رئيس الكاف أحمد أحمد في حوار حصري مع إحدى القنوات الإفريقية أنه قرر أن يمنح شرف تنظيم كأس إفريقيا 2021 التي كانت مقررة في كوت ديفوار للكاميرون بحيث نوه بالجهود التي قامت بها الدولة الكاميرونية لتحضير العرس مؤكدا أن العامين الإضافيين سيسمحان للكاميرون من إتمام المشاريع وتنظيم كأس تاريخية تتطابق مع دفتر الشروط المعدل مؤخرا.

هذا واضطرت الكاف التي كانت قد زارت كوت ديفوار ولاحظت هنالك أيضا تأخرا في انجاز المشاريع، لتأجيل كاس إفريقيا في هذا البلد بعامين لتحصل على شرف تنظيم دورة 2023 وهذا ينهي مشكلة عويصة تحملت عبأها الكاف بعد قرارها باعتماد كأس إفريقيا ب 24 فريقا والذي ضغط أكثر على الدول المعنية بالتنظيم وصار لزاما عليها إيجاد حلول خاصة أن الكاميرون كانت قد شرعت في التحرك في الكواليس بل حتى أن رئيس الدولة طالب بالسلك الدبلوماسي الكاميروني أن يشرع في تحضير ردة فعل وهجوم معاكس يهدف لتعطيل إجراء كأس إفريقيا القادمة في الميعاد.

أحمد أحمد، صرح أن قرار التأجيل قانوني بالنظر للمهام التفتيشية التي قادتها الكاف والتي كانت نتائج تقاريرها سلبية لكنه اعترف بعدم قانونية قرار منح الدول المعنية فرصا ثانية وهي طريقة يضمن من خلالها الملغاشي سحب الكاميرون للطعن الذي كان قد تقدم به رئيس البلاد لدى ’’التاس’’، تصريحات دبلوماسية زرعت نوعا من الطمأنينة في افريقيا وخاصة في الدولتين المعنيتين بالتأجيل ونقلت الخوف إلى طرف ثالث وهو غينيا التي كان من المفروض أن تستقبل دورة 2023 لكن تأجيل الكأس القادمة أخرجها من الحسابات والرئيس لم يعلن تأجيل دورتها إلى 2025 كما يشير إليه المنطق فهل قرر أحمد أحمد أن يحرم غينيا من دورتها؟ الإجابة غير معروفة لكن الطريقة التي منح بها العجوز الكاميروني حياتو قبل 5 سنوات الدورة لغينيا كانت غير قانونية بحيث كان من المنتظر أن يعلن عن مصير دورتي 2019 و 2021 قبل أن يضيف دورة 2023 لأصدقائه في غينيا مكرسا أحد المبادئ التي فرقت إفريقيا والتي حكم بها الكرة الإفريقية لسنوات وهو تفضيل المنطقة الغربية على الجهات الأخرى، منطق لم يوفق فيه وجعل المعسكر الشرقي بقيادة أحمد يتوج أخيرا وهاهو الملغاشي الآن بصدد تغيير الفساد الذي نشره حياتو وقد يمتد الى ملف تنظيم الغينيين للكان فهل سيتم سحبها منهم؟

تاريخ النشر الأربعاء 5 كانون الأول (ديسمبر) 2018

النسخة المصورة

إعلان

واشنطن بوست تفجر مفاجأة: لهذا السبب اغتال ابن سلمان 

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية عن مجموعة من الحقائق الجديدة ، مزيد من التفاصيل ـــــــــــــــــــــــــــــــ

لماذا سميت السينما بـ"الفن السابع"؟

على الرغم من ذيوع اسم "الفن السابع" وإطلاقه وصفاً على فن السينما،مزيد من التفاصيل ـــــــــــــــــــــــــــــــ

محمد منير يطرح "طاق طاقية" أول أغانى ألبومه الجديد 

طرح الكينج محمد منير، عبر قناته على يوتيوب، أغنية "طاق طاقية" .مزيد من التفاصيل ــــــــــــــــــــــــــــ 

" المتظاهرون يواصلون قطع الطرق وإشعال النيران فى 

على الرغم من تراجع الحكومة الفرنسية عن قرارها بفرض ضرائب على الوقود،مزيد من التفاصيل 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس