تزويـد كافـة المؤسســات التربويـة بدائرة بوزقـن بوسائــل التدفئة

تزويـد كافـة المؤسســات التربويـة بدائرة بوزقـن بوسائــل التدفئة

وذلك من أجل توفير الأجواء الدراسية الملائمة للتلاميذ تزامنا وانخفاض درجات الحرارة،
حيث جاءت العملية بالتنسيق مع مديرية التربية لولاية تيزي وزو في خطوة رامية إلى تحسين أوضاع الهيئات التربوية من جهة , وتوفير الأجواء الدراسية اللائقة بالنسبة للتلاميذ من ناحية ثانية , وتخليصهم من المشاكل التي يعانون منها مع قدوم فصل الشتاء المتزامن مع الاخفاض المحسوس لدرجات الحرارة.وفي السياق ذاته فقد تحرّكت الجهات المعنية بغرض القضاء على النقائص المسجلة داخل قطاع التربية في بعض المؤسسات التعليمية ببوزقن , وتنفيذا منها للتعليمات التي أقرّتها وزارة التربية , المفيدة بتجهيز المؤسسات التربوية عبر مستوى كامل التراب الوطني بأبرز المستلزمات خاصة منها المتعلّقة بالتدفئة والنقل , إضافة إلى الإنارة العمومية بمعظم المؤسسات التربوية التي تعاني في ظلّ انعدام الرقابة وعدم اكتراث بعض المسؤولين باحتياجات التلاميذ الضرورية الواجب توفيرها , لخلق جو مناسب للدراسة دون عراقيل، وهو ما جعل مصالح دائرة بوزقن تتحرك بالتنسيق مع مديرية التربية لتنفيذ التعليمات الوزارية المقرّة بتوفير 24 مدفئة جديدة ، هذا ومن جهة ثانية فقد استحسن أولياء التلاميذ المبادرة التي قامت بها مصالح الدائرة ومديرية التربية في إطار تطبيق تعليمات الوزارة الوصية , للقضاء على ظاهرة تعطل وسائل التدفئة وغيابها عن قاعات التدريس ببعض المدارس خاصة بالمؤسسات التربوية الواقعة في قرى بلديات بوزقن النائية , بني زيكي , ايجر , وقرى ايلولا اومالو مؤخرا , وغيرها من قرى بلدية بوزقن التي عانت من نقائص كثيرة في أوقات سابقة , جعلت الأطفال المتمدرسين يعانون كثيرا في ظل غياب وسائل التدفئة داخل حجراتهم خلال المواسم الدراسية الماضية , مما تسبب في تجمّدهم لدرجة عجزهم عن مواصلة الدراسة بفعل البرد الشديد، وهو الأمر الذي جعل السلطات المحلية , تتحرّك عن طريق قيامها بتجهيز المدارس التي تم ربطها بالغاز الطبيعي , واخرى بعمليات صيانة شملت الأعطاب التي مسّت وسائل التدفئة ببعض المؤسسات , وذلك من أجل التقليل من معاناة الأطفال المتمدرسين هذا الموسم، مع خلق أحسن الأجواء للدراسة دون أية عراقيل من شأنها المساس بمسارهم التعليمي.

تاريخ النشر الاثنين 17 كانون الأول (ديسمبر) 2018

النسخة المصورة

إعلان

هواري بومدين

من أبرز رجالات السياسة بالجزائر في النصف الثاني من القرن العشرين، أصبح أحد رموز حركة عدم الانحياز ساند حركة 

إبنة نوال الزغبي تصالحها أخيرا بعد إنقطاع التواصل 

أخيرا وبعد مايقارب من عام على وقوع القطيعة بين نوال الزغبي ونجلتها الكبرى تيا ديب أخيرا بادرت الفتاة الشابة 

هذا ما كشفه أحمد الفيشاوي وأحمد داوود وأمينة خليل 

انطلق عرض فيلم" 122 " في السينمات مؤخراً، ويشارك في بطولته ​طارق لطفي​، ​أحمد داوود​،أمينة خليل​، ​ . 

البرلمان البريطاني يصوت بأغلبيته ضد اتفاق الخروج من 

خسرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تصويتا في البرلمان على اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس