التجارة الفوضوية تثير سخط سكان حي بومعطي بالحراش

التجارة الفوضوية تثير سخط سكان حي بومعطي بالحراش

بل يحاولون كذلك احتلال جزء من محطة نقل المسافرين المجاورة، الأمر الذي استعصى على الجهات المعنية التخلص منه، رغم المحاولات العديدة والمطاردات التي تقوم بها مصالح الأمن مرارا .
وفي هذا السياق، أعرب أغلب السكان عن استيائهم من الواقع المزري الذي آلت إليه شوارع الحي، حيث بات من الصعب جداً على المواطن التنقل بين أرجاء الأسواق الفوضوية لشراء مقتنياته، ناهيك عن الروائح المنبعثة من الفضلات المتراكمة هنا وهناك، دون الحديث عن مخلفات الباعة عند كل رحيل لهم مما جعل المكان يشهد أقصى درجات التلوث، غير مـــبالين بالخطر الذي قد يلحق بالبيئة من جهة وصحة المواطن من جهة أخرى، في حين نجد إقبالا منقطع النظير على السلع المعروضة خاصة تلك الحساسة منها على غرار اللحوم، الحليب، الأجبان والعجائن التي باتت تعرض في الهواء الطلق وأحيانا يتم عرض سلع منتهية الصلاحية رغم الخطر الصحي الذي تشكله، وهذا بحجة تدني الأسعار خصوصا أن هؤلاء التجار غير معنيين بدفع الضرائب أو الرسوم في ممارسة تجارتهم. ويناشد سكان حي بومعطي السلطات المعنية التدخل العاجل من أجل القضاء على التجارة الموازية التي استفحلت وبشكل ملحوظ على مستوى المنطقة بسبب حالة الاكتظاظ والفوضى التي تشهدها طيلة النهار، جراء احتلال التجار الفوضــــويين الذين تزايد عددهم بشــكل ملفت للانتــــباه في الآونة الأخيرة.من جهة أخرى، أعرب البعض الآخر من المواطنين بذات الحي عن تعاطفهم مع هؤلاء الباعة الفوضويين قائلين “العيب ليس في هؤلاء الذين يجرون وراء لقمة العيش بعدما سدت كل الأبواب في وجوههم، بل العيب في السلطات المعنية التي لم تستطع توفير لهم مكان مخصص لمزاولة نشاطهم التجاري”.وفي ذات السياق، أكد لنا “محمد” أحد الشباب الباعة بالمنطقة كان يعرض حقائب يد على الرصيف أنه ملّ من هذه الوضعية التي لا ترضي أحدا، وأن هذه الحالة أصبحت كابوسا يوميا له وطالب السلطات المعنية بإيجاد حل لهذه الوضعية، وتخصيص مكان يحتويه هو وأمثاله ليكون مصدر رزق لهم يغنيهم عن المعاناة اليومية التي يعيشونها إضافة إلى الهروب اليومي من أعين الشرطة بســـبب المطاردات اليومية لهم.

تاريخ النشر الثلاثاء 18 كانون الأول (ديسمبر) 2018

النسخة المصورة

إعلان

هواري بومدين

من أبرز رجالات السياسة بالجزائر في النصف الثاني من القرن العشرين، أصبح أحد رموز حركة عدم الانحياز ساند حركة 

إبنة نوال الزغبي تصالحها أخيرا بعد إنقطاع التواصل 

أخيرا وبعد مايقارب من عام على وقوع القطيعة بين نوال الزغبي ونجلتها الكبرى تيا ديب أخيرا بادرت الفتاة الشابة 

هذا ما كشفه أحمد الفيشاوي وأحمد داوود وأمينة خليل 

انطلق عرض فيلم" 122 " في السينمات مؤخراً، ويشارك في بطولته ​طارق لطفي​، ​أحمد داوود​،أمينة خليل​، ​ . 

البرلمان البريطاني يصوت بأغلبيته ضد اتفاق الخروج من 

خسرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تصويتا في البرلمان على اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس