25 ألف طن من الإنتاج قيمة خسائر مركب الحجار

25 ألف طن من الإنتاج قيمة خسائر مركب الحجار

تمسك العمال المحتجين بالاحتجاج كان بسبب منع أعوان الأمن الداخلي للمركب الأمين الولائي للاتحاد العام للعمال الجزائريين الذي كان برفقة أعضاء من نقابة المؤسسة من مقابلة العمال المحتجين، حيث كان سيبلغهم بأن السلطات المركزية قررت الاستجابة لمطالبهم المتمثلة في إدماجهم وتحويل عقودهم إلى عقود عمل غير محدودة المدى.
وكان وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، مراد زمالي، قد تعهد خلال لقاء بالكتلة البرلمانية لحزب العمال باتخاذ الخطوات اللازمة من أجل إيجاد حلول مستعجلة للأزمة التي يعيشها المركب وتسوية وضعية عمال عقود العمل المحدودة المدى.
وكشف مصدر نقابي داخل المركب، رفض الكشف عن هويته لـ “ الجزائر الجديدة “ أن مركب الحجار تكبد خسائر كبيرة منذ بداية الاحتجاج، لأن العمال المتعاقدين المحتجين والمقدر عددهم بأكثر من 1000 عامل، لهم علاقة مباشرة بعملية الإنتاج على مستوى الفرن العالي، وخسر المركب حسب المصدر حوالي 25 ألف طن من الإنتاج حيث ينتج الفرن العالي على مستوى المركب يوميا بين 2200 و 2400 طن.
وكان احتجاج العمال المؤقتين بمركب الحجار للحديد والصلب قد انطلق قبل ستة أيام من هذا التاريخ، ويطالب المحتجون بترسيمهم في عقود عمل دائمة لأن الكثير منهم تم توظيفه مند 3 سنوات ولهم الخبرة اللازمة، وتمكينهم من منحة 9 ألاف دينار جزائري التي تم الإعلان عنها قبل أشهر، والتحق معظمهم بالمؤسسة منذ جويلية لسنة 2015، بعقود العمل ما قبل التشغيل” سيتيا “ و« سي دي دي”.
ولم يستبعد المصدر إمكانية استمرار الاحتجاج رغم الوعود التي قدمها وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي مراد زمالي وأيضا اللجنة الوزارية التي أرسلها وزير الصناعة يوسف يوسفي إلى المركب بغرض التفاوض مع المحتجين، وتوقع أن يشمل كل عمال مركب الحجار بسبب طريقة تعامل المدير العام للمركب مع مطالب العمال، فقط عرف المركب خلال الساعات القليلة الماضية حالة من الغليان وسط المحتجين بعد إقدام أحدهم على تسلق الفرن العالي، محاولا الانتحار والرمي بنفسه وسط الفرن العالي.

تاريخ النشر الثلاثاء 18 كانون الأول (ديسمبر) 2018

النسخة المصورة

إعلان

هواري بومدين

من أبرز رجالات السياسة بالجزائر في النصف الثاني من القرن العشرين، أصبح أحد رموز حركة عدم الانحياز ساند حركة 

إبنة نوال الزغبي تصالحها أخيرا بعد إنقطاع التواصل 

أخيرا وبعد مايقارب من عام على وقوع القطيعة بين نوال الزغبي ونجلتها الكبرى تيا ديب أخيرا بادرت الفتاة الشابة 

هذا ما كشفه أحمد الفيشاوي وأحمد داوود وأمينة خليل 

انطلق عرض فيلم" 122 " في السينمات مؤخراً، ويشارك في بطولته ​طارق لطفي​، ​أحمد داوود​،أمينة خليل​، ​ . 

البرلمان البريطاني يصوت بأغلبيته ضد اتفاق الخروج من 

خسرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تصويتا في البرلمان على اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس