ماذا يخبىء المؤتمر الاستثنائي للأفلان؟

ماذا يخبىء المؤتمر الاستثنائي للأفلان؟

وتحاشى معاذ بوشارب، أمس، خلال كلمة ألقاها بمناسبة لقاءه مع منتخبي الافلان بالعاصمة، الكشف عن تاريخ انعقاده واكتفى بالقول إنه سيعقد في غضون الأيام القليلة القادمة.
ويفهم من كلامه على أن المؤتمر الاستثنائي لحزب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة سيعقد قبل رئاسيات 2019 وهو ما أشارت إليه " الجزائر الجديدة " في وقت سابق.
واكتفى بوشارب بعقد لقاءات مع قيادات سبق لها وأن تولت مناصب قيادية في الحزب من وزن الأمين العام السابق عبد العزيز بلخادم وعبد الرحمان بلعياط وعبد الكريم عبادة، قال بشأنها إنها تدخل في سياق التحضير للمؤتمر الاستثنائي دون أن يكشف عن تاريخ انعقاده، كما تريث في الإعلان عن الهيئة التنفيذية التي أعلن عن تشكيلها بمجرد تنصيبه كمنسق مؤقت للآفلان، حينها كشف مصادر مطلعة أن كل الأمور التنظيمية المتعلقة بالحزب تقرر تأجيل البث فيها إلى ما بعد انتخابات التجديد النصفي لأعضاء مجلس الأمة المرتقب تنظيمها السبت القادم.
انعقاد المؤتمر الاستثنائي لحزب جبهة التحرير الوطني، قبل رئاسيات 2019 يحمل في طياته العديد من المؤشرات، الفصل وأمام حوالي 6000 آلاف مندوب في هوية مرشح السلطة الذي سيزكيه الأفلان للاستحقاق الرئاسي القادم الذي لم يعد يفصلنا عنه سوى أربعة أشهر، سواء كان الرئيس نفسه الذي لا يزال يحظى بدعم كبير من تشكيلته السياسية التي تعتبر أول قوة سياسية في البلاد، حيث جدد منسق الهيئة الجماعية للحزب العتيد، معاذ بوشارب، أمس، دعمه لاستمرارية رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة في الحكم، ورافع مطولا لصالح الإنجازات التي حققها بوتفليقة منذ وصوله إلى سدة الحكم عام 1999، وقال إنه جعل أول نقطة هي إطفاء نار الفتنة وأعاد للشعب لحمته وكرامته، أو سيبارك المؤتمر الاستثنائي خليفة بوتفليقة في قصر المرادية، وسواء كان مرشخا آخر إذا قرر الرئيس عدم الترشح لعهدة خامسة.
المؤتمر الاستثنائي للآفلان وإذا صح انعقاده قبل رئاسيات 2019، قد سكون مؤشرا على عدم عقد الندوة الوطنية التي روج لها رئيس حزب تجمع أمل الجزائر، التي لم تنجح لحد الساعة في تحقيق الإجماع الذي تحدث عنه ، فلا المعارضة باركت الندوة ومقترحاتها ولا أحزاب في التحالف الرئاسي أبدت تحمسها للمقترحات التي ستتمخض عنها أبرزها مقترح تأجيل رئاسيات 2019، فحزب الوزير الأول أحمد أويحي " التجمع الوطني الديمقراطي "لا يرى مبررا من تأجيل الموعد الاستحقاقي القادم، واليوم برز مؤشر آخر يوحي باتساع دائرة رافضي مقترح العضو في التحالف الرئاسي عمار غول، حيث قال بوشارب بلغة صريحة أمام منتخبي الحزب في العاصمة، إن " جبهة التحرير لاتزال قاطرة تجر ما حولها "، وأكد أن " يد الحزب ممتدة لكل التيارات السياسية والعلاقات التي ستبنى على الاحترام والشفافية ".
تصريحات معاذ بوشارب بشأن انعقاد المؤتمر الاستثنائئ للافلان خلال الأيام القليلة القادمة جاءت بعد ساعات قليلة من إعلان الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون، عن اتخاذ الرئيس بوتفليقة قرارات هامة في الساعات القادمة، وهو ما جعل الكثيرون يوجهون أنظارهم نحو قصر المرادية ترقبا لما سيكشف عنه القاضي الأول للبلاد تزامنا مع التوقيع على قانون المالية لسنة 2019.
وسيفصل المؤتمر لا محالة في أمر تحديد أمين عام جديد للحزب العتيد، الذي قد يكون بوشارب أو قيادي آخر سيتم تزكيته على رأس الحزب.فؤاد ق

تاريخ النشر الاثنين 24 كانون الأول (ديسمبر) 2018

النسخة المصورة

إعلان

الجزائر- من انتصر.. الشعب أم الرئيس ؟

الجزائر – TSA عربي: عقب 3 أسابيع من الحراك الشعبي الرافض لترشح بوتفليقة لعهدة رئاسية خامسة، مزيد من التفاصيل 

ناتاشا تكشف للفن تفاصيل إعتراض الأمن العام على 

تواصل موقعنا مع الفنانة اللبنانية ناتاشا للوقوف على تفاصيل إعتراض الأمن العام اللبناني ، مزيد من التفاصيل 

موري حاتم من كندا للفن:انتقلت إلى مرحلة المواجهة رغم 

حقق الفنان اللبناني موري حاتم نجاحاً كبيراً بانتقاله إلى مرحلة المواجهة في برنامج la voix،مزيد من التفاصيل 

الاحتجاجات الجزائرية 2019

احتجاجات الجزائر 2019 هي احتجاجات شعبية واسعة اندلعت في 22 شباط/فبراير 2019، مزيد من التفاصيل 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس