تنصيب المجموعة البرلمانية للصداقة الجزائر-السنيغال

تنصيب المجموعة البرلمانية للصداقة الجزائر-السنيغال

وأوضح نفس المصدر ان رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية، عبد الحميد سي عفيفي، الذي اشرف على عملية التنصيبي أكد في كلمة له بالمناسبة على انه "بالإضافة الى علاقات الصداقة والجوار التاريخية التي تربط بين الجزائر والسنيغال، فإن مؤشرات عدة تؤكد توجها فعليا لدى البلدين لتعزيز علاقاتهما الثنائية، لاسيما في المجالين الاقتصادي والتجاري، وذلك من خلال التوقيع على آليات للشراكة في 2016 وفتح خط جوي أسبوعي لنقل السلع بين الجزائر وداكار منذ 2016 وكذا مشاركة منتدى رؤساء المؤسسات سنة 2015 في الطبعة الثامنة للمنتدى الاقتصادي بداكار، علاوة على الحضور الجزائري القوي في الطبعة ال27 للمعرض الدولي لداكار في نوفمبر 2018".
وذكر سي عفيف خلال حفل التنصيب الذي حضرته سفيرة جمهورية السنيغال بالجزائري أنتا كولبالي ديالوي ان "رئيس الجمهورية، السيد عبد العزيز بوتفليقة، لطالما ركز على البعد الإفريقي في السياسة الخارجية للجزائر وعلى دعم الشعوب الإفريقية والتضامن معها من خلال المسح الكلي للمديونية المترتبة عليها لبلادنا".
أما على الصعيد البرلماني، فقد أعرب سي عفيف عن أمله في أن يسهم تنصيب هذه المجموعة في "توطيد أواصر الصداقة وتقريب الرؤى وإيجاد إطار مناسب للتنسيق والعمل المشترك، إضافة إلى الدفع بالدبلوماسية البرلمانية التي توليها الجزائر مكانة متميزة في دستورها الذي توج إصلاحات رئيس الجمهورية"ي مشيرا في ذات السياق الى ضرورة "تفعيل الهيئات البرلمانية لإفريقيا وعلى رأسها برلمان عموم إفريقيا، وأن يكون البرلمانيون الأفارقة في صلب القضايا التي تشغل شعوب المنطقة والتي على رأسها مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة العابرة للحدود وقضايا الهجرة والتنمية".
بدورها، أشادت سفيرة السنيغال بعمق العلاقات بين البلدين وبالجهود المبذولة في ترقية التعاون الثنائي، مؤكدة أن مجموعة الصداقة "ستعطي دفعا قويا للعلاقات بين البلدين وللتعاون الثنائي في شتى المجالات".
ق.و

تاريخ النشر الثلاثاء 25 كانون الأول (ديسمبر) 2018

النسخة المصورة

إعلان

هواري بومدين

من أبرز رجالات السياسة بالجزائر في النصف الثاني من القرن العشرين، أصبح أحد رموز حركة عدم الانحياز ساند حركة 

إبنة نوال الزغبي تصالحها أخيرا بعد إنقطاع التواصل 

أخيرا وبعد مايقارب من عام على وقوع القطيعة بين نوال الزغبي ونجلتها الكبرى تيا ديب أخيرا بادرت الفتاة الشابة 

هذا ما كشفه أحمد الفيشاوي وأحمد داوود وأمينة خليل 

انطلق عرض فيلم" 122 " في السينمات مؤخراً، ويشارك في بطولته ​طارق لطفي​، ​أحمد داوود​،أمينة خليل​، ​ . 

البرلمان البريطاني يصوت بأغلبيته ضد اتفاق الخروج من 

خسرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تصويتا في البرلمان على اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس