ترامــب يكشــف بالخطـأ عـن مكـان وهويـة فريـق العمليــــات الخاصة الأمريكــي بالعــراق

ترامــب يكشــف بالخطـأ عـن مكـان وهويـة فريـق العمليــــات الخاصة الأمريكــي بالعــراق

وذكرت مجلة “نيوزويك” الأمريكية إنه في حين يمكن للقائد الأعلى للقوات المسلحة (الرئيس الأمريكي) نزع السرية عن المعلومات، إلا أنه عادة لا يتم كشف هوية وحدة العمليات الخاصة للجمهور الأمريكي. وأضافت أنه عادة ما يتم إخفاء وجوه أعضاء فرق العمليات الخاصة بالصور الرسمية والفيديوهات، وذلك لطبيعة عملهم الحساسة، وفي الفيديو الذي نشره ترامب لم يتم إخفاء وجوه هذه العناصر.وفريق “Navy Seal” يضم نخبة من عناصر القوات البحرية والجوية والبرية التابعة للولايات المتحدة، وهي قوة عمليات خاصة تابعة للبحرية الأمريكية. ويظهر ترامب في الفيديو مع السيدة الأولى برفقة القوات الخاصة، إذ يقوم بالتقاط الصور معهم ومصافحتهم. وأعضاء الخدمة الخاصة هؤلاء مجهزون بخوذات قتالية ونظارات واقية ذات رؤية ليلية.وخلال التصوير في قاعة الطعام في القاعدة، قال رجل يدعى كيو لي لترامب إنه قس في “النايفي سيلز”، وأوضح العسكري ان ترامب رد قائلا “في هذه الحالة لنلتقط صورة”. ووصل ترامب برفقة زوجته، الأربعاء، إلى العراق في أول زيارة لهذا البلد منذ انتخابه قبل عامين لتفقد الجنود المنتشرين هناك. وهبطت طائرة الرئاسة في قاعدة الأسد الجوية غرب بغداد، حيث أمضى نحو أربع ساعات التقى خلالها بقادة عسكريين وتحدث إلى الجنود.وتعرض ترامب لانتقادات، لأنه أكد مجددا أنه حصل على زيادة لرواتب العسكريين للمرة الأولى منذ 10 سنوات، في حين أن البنتاغون يرفع أجورهم سنويا. وأقر ترامب بوجود مخاوف أمنية رافقت زيارته، معربا عن “حزنه الشديد” لحاجته إلى كل هذه السرية للقاء الجنود الأمريكيين هناك.وقال ترامب إنه كان قلقا بشأن القيام بالرحلة “عندما سمعت بما عليك أن تمر به”، وأضاف “كان لدي مخاوف حول مؤسسة الرئاسة، وليس فيما يتعلق بي شخصيا. كان لدي مخاوف حول السيدة الأولى”. وأشار ترامب الذي ترك واشنطن ليلا في طائرة مطفأة الأضواء إلى أن “زيارتين” ألغيتا سابقا بعد تسرب أنباء عنهما. وقال “من المحزن جدا عندما تنفق 7 تريليونات دولار في الشرق الأوسط أن يتطلب الذهاب إلى هناك كل هذه السرية الهائلة والطائرات حولك، وأعظم المعدات في العالم، وأن تفعل كل شيء كي تدخل سالما”.وكان مكتب رئيس وزراء العراق عادل عبد المهدي، قال في بيان، إن اجتماعا بين القيادة العراقية والرئيس الأمريكي قد أُلغي بسبب خلافات حول كيفية تنظيم اللقاء.
المصدر/ الوكالات

تاريخ النشر السبت 29 كانون الأول (ديسمبر) 2018

النسخة المصورة

إعلان

الجزائر- من انتصر.. الشعب أم الرئيس ؟

الجزائر – TSA عربي: عقب 3 أسابيع من الحراك الشعبي الرافض لترشح بوتفليقة لعهدة رئاسية خامسة، مزيد من التفاصيل 

ناتاشا تكشف للفن تفاصيل إعتراض الأمن العام على 

تواصل موقعنا مع الفنانة اللبنانية ناتاشا للوقوف على تفاصيل إعتراض الأمن العام اللبناني ، مزيد من التفاصيل 

موري حاتم من كندا للفن:انتقلت إلى مرحلة المواجهة رغم 

حقق الفنان اللبناني موري حاتم نجاحاً كبيراً بانتقاله إلى مرحلة المواجهة في برنامج la voix،مزيد من التفاصيل 

الاحتجاجات الجزائرية 2019

احتجاجات الجزائر 2019 هي احتجاجات شعبية واسعة اندلعت في 22 شباط/فبراير 2019، مزيد من التفاصيل 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس