الحكومة والمعارضة في الهند تتوحدان ضد ترامب

الحكومة والمعارضة في الهند تتوحدان ضد ترامب

وشهدت العلاقات بين واشنطن ونيودلهي مزيداً من التقارب في السنوات الأخيرة، إذ تسعيان إلى مواجهة نفوذ الصين المتنامي في أنحاء آسيا.

لكن محاولة ترامب فيما يبدو لتقويض عمل الهند التنموي في أفغانستان، لم تزعج السياسيين فحسب بل الكثير من الهنود العاديين.

وقال ترامب يوم الأربعاء 2 كانون الثاني (يناير) إنه على صلة طيبة للغاية برئيس وزراء الهند ناريندرا مودي، مضيفاً أن مودي "يخبرني باستمرار أنه بنى مكتبة في أفغانستان".

وأضاف للصحفيين في البيت الأبيض "هل تعلمون ما هذا؟ هذا مثل خمس ساعات مما قضيناه... ومن المفترض أن نقول ‘رائع، شكراً على المكتبة‘. لا أعرف من يستخدمها في أفغانستان".

ولم يتضح ما هي المكتبة التي يشير إليها ترامب، لكن حزب بهاراتيا جاناتا الذي يتزعمه مودي، وحزب المؤتمر المعارض الرئيسي، كانا صفاً واحداً في انتقادهما للرئيس الأمريكي.

وتعود علاقات الهند بأفغانستان لعقود من الزمان، وتتهمان باكستان بعدم بذل ما يكفي لمنع المتشددين الإسلاميين الذين ينشطون على أراضيها، وهو ما تنفيه باكستان.

وقال رام مادهاف الأمين العام لحزب بهاراتيا جاناتا على تويتر "ربما يتعين على ترامب أن يعرف وهو ينتقص من قيمة أي مساعدة أخرى في أفغانستان، أن الهند تبني ليس فقط المكتبات ولكن الطرق والسدود والمدارس، بل ومبنى البرلمان".

وأضاف "نحن نبني حياة، وهو ما يشكرنا عليه الشعب الأفغاني بغض النظر عما يفعله الآخرون أو لا يفعلونه".

وقال حزب المؤتمر إن الهند "ليست في حاجة إلى مواعظ من الولايات المتحدة بشأن أفغانستان".

والهند أكبر مانح للمعونات الموجهة لأفغانستان في جنوب آسيا، وهي تنفق نحو ملياري دولار على جهود إعادة الإعمار والتأهيل، وفقاً لما تقوله السفارة الهندية في كابول، وخلال السنوات القليلة الماضية ساعدتها في شق طرق ومد خطوط كهرباء وبناء مبنى للبرلمان.

تاريخ النشر الجمعة 4 كانون الثاني (يناير) 2019

النسخة المصورة

إعلان

هواري بومدين

من أبرز رجالات السياسة بالجزائر في النصف الثاني من القرن العشرين، أصبح أحد رموز حركة عدم الانحياز ساند حركة 

إبنة نوال الزغبي تصالحها أخيرا بعد إنقطاع التواصل 

أخيرا وبعد مايقارب من عام على وقوع القطيعة بين نوال الزغبي ونجلتها الكبرى تيا ديب أخيرا بادرت الفتاة الشابة 

هذا ما كشفه أحمد الفيشاوي وأحمد داوود وأمينة خليل 

انطلق عرض فيلم" 122 " في السينمات مؤخراً، ويشارك في بطولته ​طارق لطفي​، ​أحمد داوود​،أمينة خليل​، ​ . 

البرلمان البريطاني يصوت بأغلبيته ضد اتفاق الخروج من 

خسرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تصويتا في البرلمان على اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس