السكان يتسائلون عن مصير المشاريع التنموية التي وعدتهم بها البلدية :الشراقـة.. أغنى بلديـات العاصمــة تغــــــــــــرق فــي المشاكــل

السكان يتسائلون عن مصير المشاريع التنموية التي وعدتهم بها البلدية :الشراقـة.. أغنى بلديـات العاصمــة تغــــــــــــرق فــي المشاكــل

إلا أن ثروتها لم تمكنها من حل جميع المشاكل والنقائص التي تتخبط فيها المنطقة.فجملة المشاكل والنقائص التي قامت” الجزائر الجديدة “ بجمعها والتطرق إليها كي تكون صوت السكان بالبلدية، تلخصت في انعدام المرافق الرياضية والجوارية والترفيهية وغيرها من المشاكل التي ما يزال المواطن بالشراقة يتخبط فيها على غرار غياب الأسواق الجوارية.رغم الكثافة السكانية المتزايدة لبلدية الشراقة، إلا أنها لا تزال تفتقد إلى أسواق جوارية تتناسب مع حجم البلدية، حيث ينتظر السكان الإفراج عن الأسواق التي وعدتهم بها البلدية وينتظرون استكمالها منذ وقت طويل، متسائلين عن مصير المشاريع التنموية التي وعدتهم بها البلدية لاسيما الأسواق الجوارية التي من شأنها التخفيف من معاناتهم اليومية، حيث يقتنون مستلزماتهم من الأسواق الفوضوية وما يترتب عن ذلك من أخطار على صحتهم، نظرا لشرائهم لمواد منتهية الصلاحية أو التنقل إلى أسواق البلديات المجاورة لتلبية حاجياتهم اليومية أو الشراء من المحلات الكبرى وما تعرفه من ارتفاع كبير في الأسعار، الأمر الذي أثقل كاهلهم، حيث عبر هؤلاء عن مدى استيائهم وتذمرهم من التنقل اليومي إلى أسواق البلديات المجاورة، ويأملون أن تجد السلطات المعنية حلا نهائيا لوضعيتهم بإنجاز سوق جوارية منظمة.

@@ سكان الأحواش يطالبون بعقود الملكية

يعد ملف عقود الملكية والأحواش من أبرز المشاكل التي لاتزال عالقة، حيث تم إحصاء حوالي 25 حوشا تعود للحقبة الاستعمارية، لا يملك قاطنوها أية وثيقة رسمية أو سند يسمح لهم بالبناء الذاتي أو إدخال ترميمات على الجدران البالية والأسقف المتصدعة لمساكن يقطنوها منذ أكثر من 50 سنة على غرار حي بوشاوي والقرية الفلاحية، حيت يجدد قاطنوها طلباتهم بتسوية وضعيتهم القانونية وضرورة الإسراع في التسوية النهائية لهذه الأحواش التي أصبحت تشكل خطرا حقيقيا على حياتهم بسبب اهتراء جدرانها التي أصبحت في حاجة ماسة للترميم.

@@ مقبرة حسناوة
تعاني من الإهمال

من جهتها ، تشهد مقبرة حسناوة إهمال غير مسبوق للجهات المحلية التي ضربت شكاوي المواطنين المطاليين بتنظيفها وإعادة كرامة الموتى عرض الحائط ، حيث أدى تقاعس مصالح بلدية الشراقة في القيام بمهمتها على أكمل وجه في إمتلاء القبور بالحشائش و النباتات الضارة و الأشواك ، رغم أن بلدية الشراقة من أغنى البلديات العاصمة
حيث استنكر السكان الإهمال الصارخ في حق معالم المقبرة التي باتت خاوية على عروشها نظرا لكثافة الأحراش والنباتات، حيث غيبت ملامحها فما بات الزائر يمكنه معرفة مكان قبر ذويه جراء الإهمال الذي طال العديد منها، فلا وجود للافتات تشير لإسم الميت ولا وجود لحراس يلازمون المقبرة، فمن أراد أن يتعرف على قبر أحد من أقربائه عليه أن يلجأ إلى منازل الحراس قرب المقبرة لطلب العون منهم ، كما لا يمكن لأحد الإقتراب من أي قبر مخافة تعرضه لعضة ثعبان أو لسعة عقرب سام، لذا يناشد السكان السلطات المحلية الإلتفات الجاد إلى المقبرة وتنظيفه

@@غياب المرافق الترفيهية والرياضية زاد الطين بله

تفتقر بلدية الشراقة كغيرها من البلديات إلى المرافق الترفيهية والمنشآت الرياضية، وفي السياق ذاته عبر العديد من الشباب عن تذمرهم من النقص الكبير المسجل على مستوى المنطقة، مطالبين بضرورة توفير مرافق ترفيهية وثقافية لشباب الأحياء التي تبقى المتنفس الوحيد لهم لممارسة مختلف النشاطات أثناء وقت الفراغ وتفجير طاقاتهم، حيث لا يجد هؤلاء سوى المقاهي الشعبية.ومن جهة أخرى يطالب هؤلاء بضرورة توفير ملاعب جوارية وفضاءات تسلية خاصة بالأطفال لاسيما أثناء فترة العطل المدرسية، حيث تضطر هذه الشريحة للتنقل إلى أحياء البلديات المجاورة لممارسة رياضتها المفضلة أو الترفيه عن النفس، كما يطالب سكان الشراقة بضرورة الإسراع في وتيرة أشغال الترميم بالمركز الثقافي.

@@النفايات تغزو
الشوراع و الأحياء

لا تزال العديد من أحياء الشراقة تغرق في النفايات، وما زاد الأمر سوءا هو انتشار الروائح الكريهة المنبعثة في كل مكان، خاصة في فصل الصيف مع ارتفاع درجة الحرارة. ويعتبر حي عليوة الطاهر من أكثر الأحياء تأثرا بالمشكل على مستوى البلدية، حيث تنتشر أكياس النفايات والقاذورات بشكل رهيب على طول الطريق وأمام مدخله، ناهيك عن الانتشار الواسع للحيوانات الضالة (الكلاب، الخنازير، القطط) التي تتجمع حول هذه النفايات بحثا عن الأكل فتمزق أكياس، النفايات مما يؤدي إلى تبعثرها وتطايرها في كل أرجاء الحي، ليصبح المكان مصدر إزعاج واشمئزاز للقاطنين الذين يتهمون عمال النظافة بعدم القيام بواجبهم على أكمل وجه، مناشدين في السياق ذاته السلطات المعنية ضرورة التدخل وانتشالهم من الوضع المزري الذي أصبح ينذر بكارثة بيئية، وتحسين صورة البلدية التي شوهتها النفايات.

@@الاختناق المروري
يؤرق السكان

أول ما لفت انتباهنا أثناء زيارتنا للشراقة، هو الازدحام المروري الخانق الذي تشهده المنطقة، والذي يعد من أبرز المشاكل التي تؤرق المواطن، حيث تشهد الطرق الرئيسية للبلدية اكتظاظا خاصة في أوقات الذروة الصباحية والمسائية، والركن العشوائي للسيارات من الأسباب الرئيسية لهذا الاختناق المروري الذي أصبح هاجسا يوميا، حيث أكد بعض المواطنين أنهم يقضون ساعات طويلة في الطريق لقطع مسافة قصيرة.

@@وضعية كارثية بمحطة حافلات

تعتبر محطة الحافلات بالشراقة الأكبر والأكثر من حيث تعدد الخطوط وتنوع الاتجاهات ويقصدها العديد من المواطنين من مختلف مناطق العاصمة، لكن خلال تواجدنا بعين المكان وقفنا على حجم النقائص والمعاناة التي يتكبدها مرتادو هذه المحطة، فهي بعيدة كل البعد عن المعايير المطلوبة، نظرا للوضعية الكارثية لأرضيتها المهترئة والتي تتحول إلى حفر ممتلئة بالمياه جراء سقوط المطار خاصة في فصل الشتاء، ناهيك عن الأوساخ المنتشرة في كل أرجائها، كما أكد العديد من المواطنين أن المساحة الخضراء المحاذية للمحطة مهملة وتفتقر للتهيئة، ما يجعلها غير ملائمة للجلوس فيها، حيث يطالبون بتهيئتها واستعمالها كاستراحة للمسافرين.

تاريخ النشر السبت 16 آذار (مارس) 2019

النسخة المصورة

إعلان

الجزائر- من انتصر.. الشعب أم الرئيس ؟

الجزائر – TSA عربي: عقب 3 أسابيع من الحراك الشعبي الرافض لترشح بوتفليقة لعهدة رئاسية خامسة، مزيد من التفاصيل 

ناتاشا تكشف للفن تفاصيل إعتراض الأمن العام على 

تواصل موقعنا مع الفنانة اللبنانية ناتاشا للوقوف على تفاصيل إعتراض الأمن العام اللبناني ، مزيد من التفاصيل 

موري حاتم من كندا للفن:انتقلت إلى مرحلة المواجهة رغم 

حقق الفنان اللبناني موري حاتم نجاحاً كبيراً بانتقاله إلى مرحلة المواجهة في برنامج la voix،مزيد من التفاصيل 

الاحتجاجات الجزائرية 2019

احتجاجات الجزائر 2019 هي احتجاجات شعبية واسعة اندلعت في 22 شباط/فبراير 2019، مزيد من التفاصيل 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس